مركز حقوقي يندد بتجنيد “البوليساريو” للأطفال واستغلالهم كأذرع بشرية

هبة بريس - الرباط

انتقد المكتب المركزي للجمعية المغربية للتربية والطفولة، استغلال جبهة البوليساريو للأطفال والزج بهم في عمليات التجنيد وحمل السلاح مما ينتاقض مع حقوق الطفل والمواثيق الدولية.

ودعت الجمعية في بيان لها هيئة الأمم المتحدة ومجلس الأمن والهيئات الأممية لحقوق الإنسان بالتدخل العاجل للحد من هذه الظاهرة التي اعتبرتها انها “تعد واحدة من أبرز صور انتهاكات حقوق الإنسان بمخيمات الذل والعار بمنطقة الحمادة”، واصفة إياها بـ”التحدي الصارخ للقانون الدولي ولاتفاقيات الأمم المتحدة ونظام روما الأساسي للمحكمة الجنائية الدولية الذي يعتبر أنه من الضروري حماية الأطفال من استغلالهم في النزاعات المسلحة ومساءلة كل المتورطين في هاته الانتهاكات التي يتعرض لها الأطفال في جميع أنحاء العالم وفي مخيمات تندوف”.

وتابع البيان“كما أن تجنيد أطفال تندوف يعتبر استغلالا سياسياً واستلابا فكرياً وهوياتياً يستدعي ملاحقات ومتابعات دولية في حق جميع الأشخاص المتورطين، إذ أن هذا الجرم المنتهك للقانون الإنساني الدولي ينم عن وقاحة هاته الحركة الانفصالية في حق الأفراد الأكثر ضعفاً في المجتمع وهم الأطفال الذين يجب أن يتلقوا التكوين والتعليم والثقافة الإنسانية”.

وأدانت الجمعية كل “أشكال الاستغلال في حق أطفال تندوف التي تتعلق بتهجيرهم قسراً إلى الجزر الكوبية ومعاناة أكثر من 8000 طفل صحراوي سابق عاشوا الجحيم في ظروف غير إنسانية وتم توظيفهم في أعمال قذرة (تلفيف السجائر الكوبي، الإستغلال الجنسي، عاملات البيوت)”.

ما رأيك؟
المجموع 6 آراء
0

هل أعجبك الموضوع !

+ = Verify Human or Spambot ?

مقالات ذات صلة

تعليق واحد

  1. مجرد تساؤل.
    ما هو الفرق بين أطفال المغرب وأطفال البوليزاريو !!!؟؟؟
    أطفال المغرب تم استغلالهم للابتزاز لغرض تحقيق مكاسب سياسية عجز عن تحقيها بالدبلوماسية فعرضهم للمخاطر وقذف بهم في البحر وتخلى عنهم في المهجر، والأطفال الصحراويين جندتهم الجبهة لتحرير أرضهم من المستعمر.
    نتيجة ثابتة عند علماء النفس تقول أن التركيز على أمر ما يعتبر مرض نفسي، أظن ذلك ما أصاب المغرب، الذي لا يدري أنه كلما أثار تجنيد الأطفال الصحراويين يذكر العالم بفضيحة سبتة.
    أخير لمعرفة فداحة الجرم وجب طرح التساؤل التالي:
    ما هي عقوبة من يستغل الأطفال لتحرير وطنهم ومن يقذف بهم في البحر لغرض استغلالهم للابتزاز السياسي !!!؟؟؟

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
close button
إغلاق