خبير عن أزمة الجفاف .. الأزمة تتزامن مع ارتفاع نسبة التضخم .

هبة بريس _ الرباط

تواجه الحكومة المغربية أزمة معقدة في الوقت الراهن على المستوى الاقتصادي تفاقمت إثر تراجع مستوى سقوط الأمطار ومستوى الجفاف الذي لم تشهده المملكة منذ سنوات

وتتزامن أزمة الجفاف مع أزمات أخرى خلفتها جائحة كورونا تتمثل في ارتفاع نسبة التضخم الأمر الذي انعكس بشكل مباشر على أسعار السلع في المملكة.

وفي الإطار، قال الخبير الاقتصادي المغربي أوهادي سعيد، إن الأزمة تتزامن مع ارتفاع نسبة التضخم التي خلفتها جائحة كورونا، كما هو الوضع في تركيا حيث تجاوزت نسبة التضخم 30 في المئة، وفي الولايات المتحدة بنسبة 6 في المئة.

وأضاف أن معدل التضخم استقر في حدود 0,8 في المئة سنة 2020 ليرتفع إلى حدود 1,7 في المئة سنة 2021 حسب بنك المغرب.

ورأى الخبير الاقتصادي، أن الوضع في المغرب سواء قاريا أو جهويا أو عالميا يعد استثناء من حيث نسبة التضخم، خاصة في ظل ضعف عرض السلع والمنتجات بفعل توقف الأنشطة الاقتصادية جزئيا أو كليا بالإضافة إلى ارتفاع تكاليف النقل واللوجيستيك

وأوضح أن السياسة النقدية المتبعة من طرف البنك المركزي المغربي تبقي على مستوى السعر الرئيسي في حدود 1,5 بالمئة، مع ضخ أو سحب السيولة في السوق النقدي، حسب الحالة، إضافة إلى استعمال تسبيقات للبنوك التجارية لمدة سبعة أيام، وشراء فائض في العملة الصعبة، وذلك بفعل المستوى القياسي الذي وصلت إليه تحويلات المغاربة المقيمين بالخارج، حيث وصلت إلى 93مليار درهم سنة 2021 _ يقول لسبونتيك

ما رأيك؟
المجموع 6 آراء
0

هل أعجبك الموضوع !

+ = Verify Human or Spambot ?

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
close button
إغلاق