موسكو تطرد نائب رئيس البعثة الأميركية.. وواشنطن تتعهد بالرد

هبة بريس _ وكالات

أكد متحدث باسم الخارجية الأميركية، الخميس، أن روسيا طردت نائب رئيس البعثة الأميركية إلى روسيا، بارت جورمان، الذي كان أكبر مسؤول في سفارة الولايات المتحدة في موسكو بعد السفير وعضوا رئيسيا في فريق القيادة العليا بالسفارة.

ووصف المتحدث هذا الإجراء بأنه “غير مبرر ونعتبره خطوة تصعيدية”.

وقال “ننظر في ردنا”. وأضاف المتحدث أن نائب رئيس البعثة لم تنته جولته بعد ولديه تأشيرة صالحة وهو كان في روسيا لأقل من ثلاث سنوات.

من جهتها، قالت السفارة الأميركية في موسكو إن طرد نائب السفير “خطوة تصعيدية سيتم الرد عليها”، وفقا لما أفاد مراسلنا في العاصمة الروسية.

ودعا المتحدث باسم الخارجية الأميركية روسيا إلى إنهاء عمليات الطرد التي لا أساس لها للدبلوماسيين والموظفين الأميركيين والعمل بشكل منتج لإعادة بناء بعثاتنا.

وختم المتحدث “الآن أكثر من أي وقت مضى من الأهمية بمكان أن يكون لدى بلداننا الموظفين الدبلوماسيين اللازمين لتسهيل الاتصال بين حكومتينا”.

وأكد أن تصرفات روسيا أدت إلى أن تكون البعثة الأميركية إلى روسيا بمستويات أقل بكثير من البعثة الروسية في الولايات المتحدة.

ما رأيك؟
المجموع 0 آراء
0

هل أعجبك الموضوع !

+ = Verify Human or Spambot ?

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
close button
إغلاق