الرئيس الألماني يحمل روسيا “مسؤولية” خطر “الحرب”

هبة بريس - وكالات

قال الرئيس الألماني فرانك-فالتر شتاينماير في خطاب الفوز بولاية رئاسية ثانية مكونة من خمس سنوات بأنه يرى أن هناك مسؤولية تقع على عاتق نظيره الروسي فلاديمير بوتين في التصعيد في النزاع الأوكراني.

وفي الوقت ذاته دعا شتاينماير، الذي تمت إعادة انتخابه رئيسا لألمانيا اليوم الأحد (13 شباط/فبراير 2022)، الرئيس الروسي ليكون جزءا من مجتمع السلام الأوروبي، وقال: “أناشد الرئيس بوتين: فلتحل الرباط عن رقبة أوكرانيا ولتبحث معنا عن طريق يضمن السلام في أوروبا”.

وأضاف أنه يتعين على الرئيس الروسي ألا يرتكب خطأ الاستخفاف بقوة الديمقراطية، وأشار إلى أن الرسالة ذاتها تأتي من واشنطن وباريس وبرلين في هذه الأيام، وهي : “نحن نسعى لجوار سلمي في احترام متبادل”.

وشدد الرئيس الألماني على ضرورة تحقيق السلام مرارا من خلال الحوار، ولكن أيضا من خلال الوضوح والردع والتصميم إذا اقتضى الأمر. وقال إن رسالة ألمانيا لشركاء حلف شمال الأطلسي “ناتو” في شرق أوروبا هي: “يمكنكم الاعتماد علينا”.

وبذلك، حاول شتاينماير الاشتراكي الديموقراطي المقرب من أولاف شولتس توضيح موقف بلاده بعدما تعرضت ألمانيا لانتقادات من أوكرانيا ومن بعض شركائها الغربيين في الأسابيع الأخيرة كونها متساهلة جدا مع موسكو.

ما رأيك؟
المجموع 0 آراء
0

هل أعجبك الموضوع !

+ = Verify Human or Spambot ?

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
close button
إغلاق