مزيد من الدول تدعو مواطنيها لمغادرة أوكرانيا..فماذا عن المغرب ؟

هبة بريس _ ع ع

دعت مجموعة من الدول مواطنيها لمغادرة أوكرانيا بأسرع ما يكمن أو الامتناع عن السفر إليها إلا في حال الضرورة القصوى.
.
وطلبت بريطانيا يوم الجمعة من مواطنيها مغادرة أوكرانيا فورا لدواع أمنية، في ظل الأزمة بين روسيا والغرب.

وقال متحدث باسم الخارجية البريطانية إن “أمن وسلامة مواطنينا البريطانيين هما أولويتنا المطلقة، لذا قمنا بتحديث نصائحنا للمسافرين. ونحض المواطنين البريطانيين الموجودين في أوكرانيا على المغادرة فورا عبر وسائل تجارية ما دامت لا تزال متوافرة”.

بدورها، وصفت وزارة خارجية النرويج الوضع في أوكرانيا بأنه “خطير وغير قابل للتنبؤ”، داعية المواطنين لمغادرة البلاد.

ودعت خارجية لاتفيا المواطنين مغادرة أوكرانيا في أقرب وقت ممكن أيضا.

وصدرت توصيات مماثلة عن وزارة الخارجية في الجبل الأسود، التي دعت مواطنيها “لدراسة إمكانية مغادرة أوكرانيا”.

بدورها قامت كوريا الجنوبية بتشكيل فريق عمل خاص لمراقبة الأوضاع في أوكرانيا. وقررت سلطات البلاد حظر السفر إلى أوكرانيا اعتبارا من 13 فبراير، وأوصت المواطنين الموجودين في أوكرانيا مغادرتها، مشيرة إلى أن عدد الكوريين الجنوبيين في أوكرانيا يبلغ نحو 340 شخصا، بمن فيهم موظفوا السفارة.

كل هذه الدول سارعت لمطالبة رعاياها بمغادرة اوكرانيا ؛ بالمقابل تعيش كل اسر مغربية خوفا من تزايد التوثر و التصعيد طالما ووزارة الخارجية لم تصدر اي قرار بخصوص الطلبة المغاربة باوكرانيا ….

وتتصاعد مخاوف المغاربة المقيمين بأوكرانيا من تفجر نزاع عسكري بين موسكو وكييف، وسط حراك سياسي عالمي بشأن الأزمة القائمة؛ ما دفع العديد من الطلاب والمستخدمين بالمدن الأوكرانية إلى التساؤل حول مصيرهم في ظل تفاقم التهديدات العسكرية المباشرة.

وقال مصدر لهبة بريس ان الطلبة المغاربة باوكرانيا يريدون إيضاحات عن كيفية التصرف بالمدن الحدودية الأوكرانية المعنية بالنزاع العسكري،ة وإطلاعهم على مختلف المستجدات السياسية المتسارعة.

ما رأيك؟
المجموع 8 آراء
0

هل أعجبك الموضوع !

+ = Verify Human or Spambot ?

مقالات ذات صلة

‫2 تعليقات

  1. هناك العديد من المغاربة يذهبون إلى أوكرانيا للدراسة لكن الدراسة هناك مشبوهة والعديد من أساتذتها الجامعيين يطلبون من المغاربة اعطائهم رشاوى لانجاحهم خاصة الصيدلة والطب ..الخ هناك من فتح صيدليات بالمغرب ولايفقهون شيئا ..الخ قصص واقعية.

  2. وزارة الخارجية في سبات عميق
    اخر ما يفكر فيه المسؤول هو المغاربة المغتربون
    لا تعطى القيمة للمغاربة المغتربون الا في المرحلة الصفية عند عملية مرحبا
    العملة الصعبة هي الأمر الوحيد التي تجعل المسؤول الإسراع في التفكير في المغتربين لا غير

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
close button
إغلاق