بعد 10 سنوات.. السعودية تفرج عن داوود المرهون

هبة بريس _ وكالات

أفرجت السلطات السعودية، الأربعاء، عن شاب شيعي كانت خفّضت حكما بالإعدام صدر بحقه، بعد نحو عشر سنوات أمضاها في السجن لاتهامه بالمشاركة في احتجاجات ضد الحكومة إبان انتفاضة “الربيع العربي”، على ما ذكرت منظمات حقوقية.

وأوقف داوود المرهون، في عام 2012، حين كان في السابعة عشرة بحسب أسرته، ووجهت إليه تهم متعلقة بالإرهاب لمشاركته في احتجاجات مناهضة للحكومة في المنطقة الشرقية، ذات الغالبية الشيعية إبان تظاهرات ما يسمى بـ “الربيع العربي”.

وقالت منظمة “القسط” لحقوق الإنسان، ومقرها في لندن، عبر تويتر، الأربعاء: “أُفرج عن داوود المرهون بعد انتهاء عقوبته”، وذلك بعد أن اعتُقل في عام 2012 وهو قاصر بسبب مشاركته في احتجاجات”.

ما رأيك؟
المجموع 0 آراء
0

هل أعجبك الموضوع !

+ = Verify Human or Spambot ?

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
close button
إغلاق