القضاء يرفض دعوى لتأجيل مؤتمر “الاتحاد الاشتراكي”

هبة بريس ـ الرباط

قررت المحكمة الابتدائية بالرباط، اليوم الخميس، رفض كل طلبات تأجيل انعقاد المؤتمر الحادي عشر للحزب، المقرر تنظيمه نهاية الأسبوع الجاري.

وأصدرت المحكمة حكما قطعيا لا يمكن استئنافه برفض 17 دعوى رفعها أعضاء بالمجلس الوطني للحزب تطالب بتعليق أو تأجيل أشغال المؤتمر الوطني.

وتطالب الدعاوى بتأجيل أو تعليق المؤتمر بسبب تعديلات على قوانين الحزب تتيح ترشح الأمين العام للحزب إدريس لشكر، الذي يقود الحزب منذ دجنبر 2012، لولاية ثالثة (مدة الولاية 4 سنوات).

وفي 18 يناير الجاري، صادّق المجلس الوطني للحزب على تعديل في النظام الداخلي يسمح للكاتب الأول للحزب والكاتب الجهوي والكاتب الإقليمي بالترشح لثلاث ولايات متتالية بدل ولايتين.

ونظرت المحكمة الابتدائية بالرباط في وقت سابق في الملف الاستعجالي الذي تقدمت به رشيدة آيت حمي، عضو المجلس الوطني لحزب الاتحاد الاشتراكي للقوات الشعبية، ضد الكاتب الأول للحزب، ادريس لشكر، الذي تطلب المدعية من خلاله تعليق المؤتمر الوطني الحادي عشر للحزب إلى حين البت في دعوى الموضوع بحكم نهائي غير قابل للطعن.

وحتى نهاية دجنبر الماضي، توصلت اللجنة التحضيرية للمؤتمر، إلى 6 ترشيحات لمنصب الكاتب الأول هم عبد الكريم بنعتيق (وزير الجالية المغربية في الخارج سابقا)، وشقران أمام (رئيس فريق الحزب بالغرفة الأولى للبرلمان سابقا).

كما ترشحت للمنصب، حسناء أبوزيد (برلمانية سابقة)، ومحمد بوبكري، وطارق سلام، وعبد المجيد مومر، حيث يبقى باب الترشح مفتوحا حتى انعقاد المؤتمر

ما رأيك؟
المجموع 18 آراء
3

هل أعجبك الموضوع !

+ = Verify Human or Spambot ?

مقالات ذات صلة

تعليق واحد

  1. ومصيبة ،الحمد لله ان المشكل وقع داخل الحزب المثالي حسب تاريخه وعن لشكر لو كان رئيس الحكومة لرفض الخروج بعد نهاية مدة انتخابه😁😁

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
close button
إغلاق