جمعويون يطالبون بالإفراج عن تقرير فترة تدبير المجلس الإقليمي لسيدي سليمان

هبة بريس - الرباط

اياماً بعد ان راسل رفاق نبيلة منيب بسيدي سليمان رئاسة النيابة العامة ووزير الداخلية، لتفعيل تقرير مفتشية وزارة الداخلية، والذي وصف بالأسود لتضمنه اختلالات تدبيرية ومالية كبيرة في تدبير شؤون المجلس البلدي لسيدي سليمان عن الفترة السابقة، نظم فاعلون جمعويون وحقوقيون بالمدينة وقفة احتجاجية، رفعوا من خلالها شعارات تندد بما وصفوه بالفساد داخل المجالس المنتخبة بالاقليم، وكذا تماطل السلطات عن تفعيل التقارير التي ترصد هذا الفساد، ومحاسبة المسؤولين عنه.

وطالب المحتجون وزارة الداخلية بالافراج عن تقرير آخر يتعلق بتدبير شؤون المجلس الإقليمي لسيدي سليمان في الولاية السابقة.

وفي هذا الصدد راسلت جمعية “ريحان للتنمية المستدامة والمواطنة” عامل اقليم سيدي سليمان، مطالبة إياه بمدها بالتقرير النهائي للمفتشية الترابية لوزارة الداخلية حول المجلس الإقليمي لسيدي سليمان، انسجاما والحق في الحصول على المعلومة، الذي يخوله القانون 13-31، وتعزيزا لمفهوم دولة المؤسسات، وبغية تخليق الحياة العامة، كما جاء في مراسلة الجمعية والتي حصلت الجريدة على نسخة منها.

ما رأيك؟
المجموع 0 آراء
0

هل أعجبك الموضوع !

+ = Verify Human or Spambot ?

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
close button
إغلاق