أبو زيد توجه انتقادات لاذعة إلى لشكر وتؤكد أن حزب “الوردة” فقد البوصلة

هبةبريس ـ الرباط

انتقدت القيادية في حزب الاتحاد الاشتراكي حسناء أبو زيد، ما وصفته بـ”محاصرة المخالفين ” للكاتب الأول للحزب، إدريس لشكر وهو الشيء الذي افقد الحزب بوصلته

وقالت أبوزيد في ندوة صحافية عقدتها اليوم الإثنين بمدينة الرباط، إن “القيادة الحالية تعتبر أنه يكفي أن تتوفر على أغلبية مخدومة أو مفبركة أو حتى حقيقية لتمس بسيادة القانون فتواجه الأغلبية”.

ودعت الى “قطع الطريق عن حملات جديدة ذات حبل قصير، تقودها مجموعة منظمة تسيء إلى صورة الحزب ورمزية العقل الاتحادي”، وفق تعبيرها.

واشارت القيادة الاتحادية، ان القيادة الحالبة باتت تنهج أسلوب “محاصرة المخالفين” حيث قالت ” لم نغب ولكن تم تغييبنا بقرار قسري ومع ذلك، استمررنا في الدفاع عن صورة الاتحاد والفعل السياسي الحزبي والاتحادي”.

وانتقدت أبوزيد “الانتفاعية الحزبية وتهجير المثقفين وطمس الهوية السياسية للحزب، فضلا طرد المناضلين”، مذكرة “بما وقع في عدد من الكتابات الإقليمية وفي مقدمتها إنزكان، المضيق، الفنيدق، الراشيدية، سيدي إفني، برشيد، وغيرها”.

ما رأيك؟
المجموع 6 آراء
6

هل أعجبك الموضوع !

+ = Verify Human or Spambot ?

مقالات ذات صلة

‫3 تعليقات

  1. الغريب خلود كبار السن في هذا الحزب (حكماؤه) الى صمت مريب مشبوه ، وربما متواطئ .

  2. الكاتب الاول الحالي ساهم بشكل كبير في نفور الشباب المغربي من العمل السياسي.

  3. الحقيقة ماقالت لان هناك انتهازيين وأصحاب المصالح الشخصية الذين استولوا على الحزب وجعلوا منه مؤسسة لخدمة مصالحهم ولكن هيهات هيهات الشعب لفظهم لايفرحوا بالمقاعد التي حصلوا عليها في الانتخابات الماضية

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
close button
إغلاق