وزير الداخلية الفرنسي: وصول مارين لوبان للسلطة سيؤدي إلى حرب أهلية

هبةبريس ـ وكالات

قال وزير الداخلية الفرنسي، جيرالد دارمانين، إن زعيمة حزب “التجمع الوطني” مارين لوبان، هي أخطر شخص على البلد، واعتبر فرضية وصولها إلى السلطة تعني زرع التفرقة والحرب الأهلية بفرنسا.

وأوضح وزير الداخلية الفرنسي في مقابلة مع صحيفة “لوجورنال دو ديمانش”، نشرت اليوم الأحد، إن لوبان “عندما تقول إنها ستجبر القضاة على اتخاذ عقوبات جنائية إلزامية، فهذا ليس ممكنا دستوريا، وسيكون ذلك بمثابة إنهاء لمبدأ أساسي وهو فصل السلطات. فهي عندما تتحدث عن صفر هجرة، فهذا ليس ممكنا تقنيا، ولا مرغوبا فيه لمستقبل الأمة. إذا تقلدت السيدة لوبان المسؤوليات، فسيكون ذلك يعني التفرقة الوطنية، ثم الحرب الأهلية”.

وفي معرض جوابه عن سؤال حول مقترحات المرشح اليمني أيضا، فاليري بيكريس، فيما يتعلق بالمراقبة بالفيديو، قال وزير الداخلية الفرنسي: “الموضوع ليس فاليري بيكريس، ولكن مارين لوبان، التي تسعى أكثر للوصول للجولة الثانية (من الانتخابات الرئاسية)”.

ما رأيك؟
المجموع 6 آراء
0

هل أعجبك الموضوع !

+ = Verify Human or Spambot ?

مقالات ذات صلة

تعليق واحد

  1. وفين كاين المشكل ؟ ياخد حزب لوبين حتى هو الفرصة ويحكم . من بعد أصدقاء المغرب فرانسوا ميتيران وجاك شيراك العلاقات مع فرنسا معمرها وصلات إلى ما كانت عليه من قبل . ميهمناش وصول حزب اليمين الفرنسي إلى الحكم . المشكل غدي يكون عند الفرنسيين مشي عندنا .ربما تكون النتائج مع هاذ الحزب أحسن مما نتوقعه وهذي هي السياسية .

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
close button
إغلاق