القمة العربية في الجزائر …لن تكون جامعة او موحدة

هبة بريس ـ الرباط

يطرح للنقاش على طاولة القمة العربية المرتقبة في الجزائر والتي لم يحدد موعدها بعد العديدمن الملفات الساخنة ابرززها القضية الفلسطينية

رغم حديث الجزائر عن رغبتها في أن تكون القمة المقبلة موحدة للصف العربي حول القضايا العربية وعلى رأسها القضية الفلسطينية، إلا أن العديد من الملفات و الخلاف المغربي- الجزائري، وكذلك عودة سوريا للجامعة العربية التي تعارضه إحدى الدول الخليجية، إضافة للموقف العربي غير الموحد بشأن عملية التطبيع مع إسرائيل.

وحول هذا الموضوع سجل البرلماني المغربي محمد التويمي إن تصريح الرئيس الجزائري بشأن القمة العربية المرتقبة بأنها ستكون جامعة وموحدة ليس في محله

ويرى التويمي ات ذلك سيكون بفعل القرارات التي اتخذها الجانب الجزائري ضد المغرب، منها قطع العلاقات الدبلوماسية وغلق الحدود البرية والجوية، واستغلال الصحراويين لمعاكسة الوحدة الترابية للمغرب.

وأضاف أن الجولة الأخيرة لوزير الخارجية الجزائري رمطان لعمامرة تبين فيها أن الأزمة بين بلاده والمغرب ألقت بظلالها على العديد من العلاقات مع بلاده وخاصة الخليجية، إضافة للعلاقات مع إيران.

ويرى أنه من المستبعد وجود انفراجة في العلاقات بين المغرب والجزائر حال انعقاد القمة، حيث أن الأخيرة ترفض وساطة أي دولةـ يقول لسبونتيك ـ

ما رأيك؟
المجموع 10 آراء
0

هل أعجبك الموضوع !

+ = Verify Human or Spambot ?

مقالات ذات صلة

‫3 تعليقات

  1. متى كانت جامعة او موحدة ؟؟؟؟
    الكل يعلم علم اليقين ان الدول العربية يحكمها الغرب ،اما حكام التلفزيون فهم مجرد دمم

  2. سبحان الله اهل يعقل ان تكون القمة العربية ناقصة مادامت هناك تقاطع لامعنى لها

  3. متى كانت الدول العربية مجتمعة الدول متحكم فيها من طرف الغرب والصهاينة إسرائيل لن يكون أمن ولاسلام ولاتفاق

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
close button
إغلاق