أكادير: عهد التميمي حاضرة في توصيات ملتقى الشباب لمؤسسة عباس القباج‎

أحمد وزروتي - هبة بريس

في إطار فعاليات الدورة الخامسة لملتقى الشباب ، نظمت مؤسسة عباس القباج بمقر الغرفة الجهوية للفلاحة بأكادير يوم السبت 14 أبريل 2018 مائدة مستديرة حول القضية الفلسطينية، بمشاركة كل من ذ محمد بن جلون الأندلسي رئيس الجمعية المغربية لمساندة كفاح الشعب الفلسطيني، و الأستاذ زايد أبو شامة عن السفارة الفلسطينية بالمغرب، و ذ. محمد النوحي أستاذ التاريخ بجامعة ابن زهر والناشط الجمعوي سيون أسيدون عن جمعية مقاطعة منتجات المستوطنات الأسرائيلية المعروفة اختصارا بـ ” البويكوط” وقد تناولت العروض الأربعة المقدمة القضية الفلسطينية من أربعة مداخل، حيث قدم ذ. النوحي جردا لمختلف المراحل التاريخية لتطور القضية الفلسطينية منذ سنة 1948 ، وقدم ممثل السفارة الفلسطينية المعطيات المتعلقة بمستجدات القضية في إطار الأوضاع السياسية للعالم العربي، والدور الذي يمكن أن يلعبه الشباب المغربي من أجل إعطاء نفس جديد لدعم كفاح الشعب الفلسطيني، كما قدم ذ. محمد بن جلون الأندلسي مختلف المراحل التي مرت بها مساندة الشعب المغربي لكفاح الشعب الفلسطيني ، من خلال قراءة سريعة لتاريخ الجمعية المغربية لمساندة كفاح الشعب الفلسطيني منذ تأسيسها سنة 1968 وفي مداخلة أخيرة تناول ذ سيون أسيدون موضوع مساندة كفاح الشعب الفلسطيني من خلال مدخل المقاطعة الشاملة للمنتجات الإسرائيلية.

ومن خلال المناقشة التي تلت العروض ، يكاد يتفق الجميع على أن مساندة كفاح الشعب الفلسطيني في مواجهة الآلة الاستعمارية للكيان الصهيوني، هي التزام إنساني غير مشروط، تبناه الشعب المغربي والشارع العربي والعالمي ، بغض النظر عن المعادلات الجيو سياسية الموجهة لمواقف الأنظمة والحكومات، و أن حق الشعب الفلسطيني في العودة إلى أرضه بعد عمليات الطرد والتهجير القسري التي تعرض لها عبر التاريخ، هي حق إنساني تابت الجميع ملزم بمساندته والانخراط الفعلي في دعم مسيرات العودة التي تعتبر عنوانا لتخليد الشعب الفلسطيني ومعه باقي الشعوب، هذه السنة لمرور 70 سنة لذكرى النكبة، ومن بين التوصيات التي خرج بها هذا اللقاء دعوة الشباب المغربي إلى اعتبار قضية عهد التميمي قضية كل شباب العالم وأن إطلاق سراحها وسراح كل الأسرى الفلسطينيين بالسجون الإسرائيلية وخصوصا منهم الأطفال والنساء مطلب آني لا يحتمل التأجيل.

ما رأيك؟
المجموع 0 آراء
0

هل أعجبك الموضوع !

+ = Verify Human or Spambot ?

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
close button
إغلاق