إيريك زمّور: “لا اعتذار للجزائر و لم نكن الوحيدين الذين استعمرناهم”

هبة بريس - وكالات

أعلن إيريك زمّور، المرشح اليميني المتطرف إلى الانتخابات الرئاسية الفرنسية، أنه يريد إجراء محادثات “بين الرجال” مع القادة الجزائريين، مستبعداً في الوقت نفسه أي ‘”اعتذار” للجزائر عن الماضي الاستعماري، وشدد على أنه سيلغي في حال انتخابه اتفاقية عام 1968 التي تسهل عمل وإقامة المهاجرين الجزائريين، وفق ما نقلت وسائل إعلام فرنسية.

وقال زمور، وهو من أصول جزائرية، إن “ضعفنا هو الذي يجعل القادة الجزائريين متغطرسين، لكنهم سيحترمون الأشخاص الذين يحترمون أنفسهم.. سيفهمون ما سأقوله لهم، إنه لا يوجد أي ذنب فرنسي تجاه الجزائر”.

وأضاف إريك زمور: “إذا كنا قد استعمرنا الجزائر لمدة 130 عاما، فنحن لسنا الأوائل. فالجزائر كانت دائما أرض استعمار من قبل الرومان والعرب والأتراك والإسبان’’.

وقال: “فرنسا تركت العديد من الأشياء أكثر من كل المستعمرين الآخرين”، مستشهدا بـ”الطرق والمعاهد الصحية، والنفط الذي وجدته فرنسا والذي يغذي 40 مليون جزائري” بحسب قوله. وأكد زمور أنه لا ينكر على الإطلاق وجود المجازر والاشتباكات، ولكنه قال إن الفرنسيين لم يكونوا يتقاتلون مع الورود، على حد تعبيره.

وتابع: ‘‘إلى القادة الجزائريين، أقول: نحن نتحدث بين الرجال، بين الأشخاص المسؤولين.. وأعتقد أن البلدين لديهما أشياء يجب القيام بهما معاً ومصالح مشتركة، مثل تأمين دولة مالي”.

ما رأيك؟
المجموع 13 آراء
1

هل أعجبك الموضوع !

+ = Verify Human or Spambot ?

مقالات ذات صلة

‫4 تعليقات

  1. هذا كلب كم كلاب النار ،ليس بفرنسي اصلا ، هو لقيط و يظن ان الناس مغفلين مثله ، قبحه الله من كلب.

  2. نصحح لهذا الخنزير ان العرب لم يستعمروا اي قطر بل هم من اخرج من سكن قبلهم الجزائر من الظلمات إلى النور بنشرهم للاسلام دين السلم والأمن والأمان

  3. انه مرشح للانتخابات الفرنسية، وهو من اصل جزاءري. الم يشفع له كل هذا كي لا يوصف بالخنزير، ام ان الأخوين المعلقين، جزاءريين اكثر منه،
    يقول المثل:عدو عدوي صديق لي لاننا تشترك في عداوته.
    من اراد ان يزم ارض المغرب ذو التاريخ
    العريق والجغرافيا العريضة الطويلة .فهو عدو.
    بلادي ولا والدي او لبلاد قبل من لولاد.

  4. الله يعطيه الصحة كيبرد لي قلبي في جمهورية العسكر البوخروبية، بالرغم من ان حضوضه ضعيفة لكي يصبح رئيس فرنسا المقبل. فهو عنصري، وضحية للعنصرية، وغالبا ما يصفه الفرنسيين ب le petit bonhomme وبانه مهاجر جزائري وليس فرنسي وبانه يهودي جزائري هاجر الى فرنسا خوفا من بطش العسكر الخ…… هدا ماسمعته في بعض القنوات الفرنسية.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
close button
إغلاق