ملك إسبانيا يتحدث لأول مرة عن الأزمة مع المغرب

هبة بريس _ الرباط

في خطاب له بالقصر الملكي وامام اعضاء السلك الدبلوماسي المعتمدين في إسبانيا دعا العاهل الإسباني المغرب إلى “السير جنبا إلى جنب مع إسبانيا من أجل بناء علاقات جديدة ترتكز على أسس أقوى وأكثر صلابة”، معبرا عن رغبة مدريد في “الوصول إلى حلول للمشاكل التي تهم البلدين”،

وعبر الملك في خطابه عن رغبته في عودة العلاقات الطبيعية مع الرباط مبرزا
أن الحكومتين المغربية والإسبانية متفقتان على إعادة تحديد معالم علاقتهما بناء على أسس أقوى، .

واورد قائلا نقلا عن ” الموندو ” الاسبانية : الآن يجب على البلدين أن يسيرا معا للشروع في تجسيد هذه العلاقة ، وعليهما الآن أن يعملا على إيجاد حلول للمشاكل التي تهم الشعبين”.

وقال الملك الإسباني إن بلاده تركز على أن يكون أساس العلاقات هو “الصداقة والتعاون التي يطبعها الإخلاص والاحترام”

وأضاف أن منطقة البحر الأبيض المتوسط تمثل “فضاء طبيعيا ورئيسيا للأمن وللتنمية”.

ما رأيك؟
المجموع 12 آراء
0

هل أعجبك الموضوع !

+ = Verify Human or Spambot ?

مقالات ذات صلة

‫9 تعليقات

  1. الصداقة التي يطبعها الاخلاص والتعاون سيتم بالفعل حين ترجع اسبانيا للمغرب اراضيه المحتلة دون ذلك لا يمكن ان تكون هناك علاقةسويةوانما نفاق وتحين للفرص

  2. إبداء حسن النوايا والكلام المرصع غير كافيين لتكون العلاقات بين البلدين سليمة وبمنكق رابح-رابح! على إسبانيا الاعتراف بسيادة المغرب على صحرائه وإرجاع سبتة و مليلية والجزر الأخرى المحتلة والقطيعة مع الفكر الاستعماري. عاش الملك والشعب المغربي العظيم

  3. ما دام جرح المغرب وشعبه يندمل من شماله وجنوبه فمن يجبره هو صديقه الحقيقي

  4. حسب التاريخ المجيد للدولة العلوية و المملكة المغربية كانت نوايا ملوك المغرب العلوييين نوايا جد حسنة، لدرجة ان في عهد الأندلس ادخلوا الحضارة و تقنيات السقي و الفلاحة، و شاركوا مع الاسبان و البرتغال في اكتشاف القارة الأمريكية و لم يعترفون بذلك.
    فالمغرب شعب صبور ذو نوايا حسنة. فلهذا فإن حسن الجوار يكون في استرجاع كل الأراضي التي سلبت من الدولة المغربية العريقة. كل الأراضي بدون استثناء. و التاريخ يشهد على بطولة المغاربة و صدق حسن نواياهم.
    مع تأييد التعاليق السابقة.

  5. لن تكون اي صداقة دون الاعتراف بالصحراء المغربية وجميع الحدود المغربية أرى هذا الخطاب يتكلم عن مصلحة اسبانيا فقط ضاربة مصالح المغرب عرض الحائط لانريد الوجه الرمادي كاتعرفوا شا وكاتعرفوا ارا مغرب اليوم ماشي مغرب الامس

  6. أي علاقة عما يتكلم ملك اسبانيا .هل العلاقة والصداقة وبناء المستقبل أن تبقى تستعمر أرضي وجزري وأنا اقدم لك كل الخدمات .دركي وخادم مصالحك . هذا الأمر قد ولى .يوم طعنتمونا في الضهر واستقبلتم مرتزق ووضعتم نفسكم كمشاركين في الحفر لمملكتنا السعيدة مع اعداء وحدتنا الترابية لا نرضى ان تعود العلاقة بيننا الا باول الشروط متى ترحلون عن مدننا وجزرنا ومن بعد نتطلع للباقي .وكلام جلالة الملك محمد السادس لا رجعة فيه مغرب اليوم ليس هو مغرب الأمس .ويبقى التاريخ هو الفيصل .

  7. عن أي مستقبل يتكلم اسبانيا لا تعرف إلا مصالحها كفانا من لعب الدركي المقهور مقابل ثمن بخس لمراقبة حدودهم من المهاجرين الأفارقة الذين نهبت خيراته وذهبت لا وربا الغربية كلهاوكذلك مراقبة الإرهابيين جنوب الصحراء من ملاحقتهم في عقر دارهم المغرب يلعب دور هام بالنسبة لامن اسبانيا وهي تتآمر من أجل تقسيم ارضنا وتحتل مدننا وجزرنا. إن الأوان لتطويق المدينتين لكي كي لا تعود التجارة لسابق عهدهاسوف تموت المدينتين بإذن الله. يجب على اسبانيا ان تبني الصداقة على أسس متينة الا وهي الاعتراف بمغربية الصحراء وغير ذلك لا تهمنا صدقتها

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
close button
إغلاق