أكادير : لجنة تفتيش مركزية تحل بوكالة التنمية الاجتماعية للبحث في قضية ” تحرش” بموظفات

ع اللطيف بركة : هبة بريس

علمت ” هبة بريس ” من مصادرها ، عن حلول لجنة تفتيش مركزية تابعة لوزارة التضامن والإدماج الاجتماعي، يوم أمس الأربعاء 12 يناير الجاري، الى مقر وكالة التنمية الاجتماعية بأكادير، من أجل البحث والتقصي في القضية التي تناولتها وسائل إعلام بخصوص تعرض موظفات للتحرش والعنف اللفظي من موظف يشتغل في نفس الوكالة .

قدوم اللجنة المركزية، جاء بناءا على مطلب تقدم به المكتب النقابي بالوكالة التابع لنقابة الاتحاد المغربي للشغل، من أجل البحث والتقصي في ” قضية التحرش” والإستماع الى الموظفات الضحايا وكذلك مسؤولي الوكالة بخصوص الاتهامات الموجهة لموظف.

وكان المكتب النقابي، قد عبر في بلاغات سابقة عن تضامنه مع الموظفات الضحايا، إنتهى الاسبوع الماضي إلى تنظيم وقفة احتجاجية واعتصام بقلب وكالة التنمية الاجتماعية بأكادير.

تحرك الوزارة ببعث لجنة مركزية لدراسة الشكايات والإستماع الى الاطراف، دفع بالمكتب الجهوي لنقابة وكالة التنمية الاجتماعية تأجيل ندوة صحفية كان من المزمع أن يعقدها يوم أمس الأربعاء. كما أعلن عن تعليق مؤقت وتدريجي لاحتجاجات أعلن عن تنظيمها في وقت سابق. ودعا، في بيان له، إلى ما أسماه بالإنصاف العاجل للموظفات التي قدمهن على أنهن ضحايا العنف والتحرش.

وتحدثت النقابة على أن الإدارة المركزية لوكالة التنمية الاجتماعية توصلت بالعديد من الشكايات ضد موظف تقول النقابة إنه المعني بالملف. وقالت إن هذا الموظف له سوابق تعنيف موظفات المؤسسة، حتى عندما كان يشتغل بالإدارة المركزية .

وذكر المكتب الوطني لهذه النقابة في مراسلة موجهة لوزيرة التضامن والإدماج الاجتماعي والأسرة، إن هذه السلوكات غريبة على مؤسسة وكالة التنمية الاجتماعية التي تعمل، بحسب تعبيرها، على المساهمة في تحقيق المساواة ومحاربة العنف المبني على النوع الاجتماعي، كغيرها من مكونات القطب الاجتماعي التابع لهذه الوزارة. ودعت إلى وقف هذه السلوكات التي نعتتها بالمشينة.

غير أن بلاغ سابق للمكتب النقابي، قد وجه اتهامات الى المديرة بالنيابة لدى وكالة التنمية الاجتماعية، بعجزها في معالجة الشكايات والتقارير التي توصلت بها إدارتها، لأسباب مجهولة ، مما فتح التساؤل على مصراعيه لدى موظفي الوكالة حول هذا التستر على تصرفات الموظف المذكور .

ما رأيك؟
المجموع 0 آراء
0

هل أعجبك الموضوع !

+ = Verify Human or Spambot ?

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
close button
إغلاق