غرائب إفريقيا.. الحكم ينهي مباراة تونس و مالي مرتين قبل نهاية الوقت القانوني

هبة بريس - البيضاء

في واحدة من غرائب القارة السمراء، شهد ملعب ليمبي ستاديوم واحدة من الفضائح التحكيمية التي كنا نعتقد أن إفريقيا قد تجاوزتها و بطلها الحكم الدولي الزامبي الشهير جاني سيكازوي.

مباراة تونس و مالي التي كانت في حدود دقيقتها الخامسة و الثمانين تشير لتقدم مالي بهدف لصفر، قبل أن تباغث صافرة الحكم سيكازوي الجميع بإعلان نهاية المباراة قبل خمس دقائق من نهاية الوقت القانوني.

و تدخل على ما يبدو حكام غرفة الفار لتنبيه الحكم بكون الوقت الرسمي لم ينته بعد، قبل أن يعود سيكازوي وسط احتجاجات تونسية قوية لاستكمال المباراة في دقيتها 85، لينهي المباراة من جديد بعد أربع دقائق فقط و مرة أخرى دون أن يستكمل تسعين دقيقة.

و أطلق سيكازوي صافرة النهاية الثانية في الدقيقة 89 و بضع ثواني، علما أن الحكم عاد لمراجعة لقطات الفار لثلاث مرات، حيث دخل الطاقم التقني و الإداري و اللاعبين التوانسة للملعب محتجين بقوة على طاقم التحكيم و هو ما دفع لتدخل عناصر الأمن لتأمين خروج الحكم من المباراة في واحدة من غرائب الكان بدولة الكاميرون.

ما رأيك؟
المجموع 21 آراء
20

هل أعجبك الموضوع !

+ = Verify Human or Spambot ?

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
close button
إغلاق