معارض جزائري يطالب غوتيريس بالتدخل للإفراج عن المعتقلين السياسيين

هبة بريس _ الرباط

وجّه معارض جزائري، ومعتقل سياسي سابق، يخضع في الوقت الحالي للرقابة القضائية، رسالة إلى الأمين العام للأمم المتحدة، لمطالبته بالتدخل للإفراج عن المعتقلين السياسيين في الجزائر.

ونشر الناشط السياسي، كريم طيابو، رسالة وجهها إلى الأمين العام للأمم المتحدة، أنطونيو غوتيريس، اتهم فيها السلطات الجزائرية بفرض سياسات قمعية، وتضييق شامل على الحريات السياسية والمدنية وعلى وسائل الإعلام، وطالب بتدخل أممي لإجبار السلطات الجزائرية على التراجع عن هذه السياسات.

وجاء في الرسالة “لأن بلادنا طرف في ميثاق الأمم المتحدة، وصادقت على كل الاتفاقيات الدولية الخاصة بالحقوق السياسية والمدنية، فإننا ندعوكم للعمل من أجل وضع حد لجميع هذه الانتهاكات والعنف ومن واجبكم الشخصي ومن واجب جميع هيئات الأمم المتحدة العمل عبر القنوات والأدوات الدبلوماسية لإلزام السلطات الجزائرية بالإفراج الفوري وغير المشروط عن جميع معتقلي الرأي، ووقف المتابعات القضائية ضد المناضلين والنشطاء السياسيين، والعاملين في الحقل الثقافي والاجتماعي”.

وأكّد طابو، الذي اعتقل عدة مرات خلال فترة الحراك الشعبي، وقضى أشهرا في السجون بسبب مواقفه السياسية، أن السلطة الجزائرية تسيطر على الصحافة المكتوبة والمسموعة والمرئية، وتفرض رقابة أمنية غير قانونية على وسائل التواصل الاجتماعي، وتوظف القضاء، وأفاد بأن “الإنسان الجزائري الذي لا يخضع لخيارات النظام الصارم معرض للاعتقال، أو للوضع تحت الرقابة القضائية أو الترويع من قبل الأجهزة الأمنية، إن لم يكن هدفًا لحملة تشويه وتخوين من قبل مختلف وسائل الإعلام التابعة للسلطة. إضافة الى الضغط القانوني على الأحزاب السياسية والجمعيات المستقلة، هذا هو نصيب الجزائريين المحبين للعدالة والحرية، والساعين للتغيير”

وأقدمت السلطات الجزائرية خلال الأيام الأخيرة على سلسلة اعتقالات لناشطين معارضين، بسبب مواقفهم وآرائهم السياسية.

ما رأيك؟
المجموع 9 آراء
0

هل أعجبك الموضوع !

+ = Verify Human or Spambot ?

مقالات ذات صلة

تعليق واحد

  1. علاه سايبة عندو اجندة يخدم معاها هذا الشخص من 1990 معروف بانتمائه السياسي المشبوه دخل عدة احزاب ثم انسحب منها مامعنى معارض فقط? اذا انت كنت لاتؤمن بافكار الاخرين كيف نثق بافكارك انت راحت عليك قلبلك على شيئ اخر بعيد عن السياسة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
close button
إغلاق