الزفزافي : لا يمكن أن نصبر على ما نراه، فالظلم ظلمات يوم القيامة

هبة بريس ـ الرباط

اعلن ناصر الزفزافي خلال الجلسة الرابعة من جلسات الاستماع إليه، الثلاثاء 17 أبريل الجاري، بمحكمة الاستئناف بالدار البيضاء، تضامنه  مع الصحفي المعتقل حميد المهداوي.

وقال ناصر  :”لا يمكن أن نصبر على ما نراه، فالظلم ظلمات يوم القيامة ومن باب الإنسانية إعفاء المهداوي من حضور الجلسات”.

وبعد معارضة الصحافي حميد المهداوي لقرار القاضي برفض ملتمس إعفائه من حضور الجلسات القادمة قال الزفزافي “لم أذرف دمعة حينما أصيبت أمي بالسرطان، لكن عندما اطلعت على وضع المهداوي، وعلمت أنه مظلوم وبريء تأثرت وحز في نفسي كثيرا”.

و أوضح هذا الأخير بأن والدته تتواجد حاليا بفرنسا من أجل العلاج وذلك بمبادرة من المحسنين بعدما استعصى على الدولة توفير العلاج. 

وأشار إلى أنه “يحس بالغبن جراء عدم تمكنها من الحضور ومشاركتها إياه لحظة مثوله أمام المحكمة”.

ما رأيك؟
المجموع 5 آراء
0

هل أعجبك الموضوع !

+ = Verify Human or Spambot ?

مقالات ذات صلة

تعليق واحد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
close button
إغلاق