مصباح المستشارين يطالب بتخفيض أسعار أدوية السرطان

هبة بريس ـ الرباط

طالب فريق العدالة والتنمية بمجلس المستشارين، وزارة الصحة بمضاعفة مجهوداتها من أجل تخفيض أثمنة أدوية مرض السرطان، منبها إلى أن الإحصائيات الرسمية تكشف عن تسجيل 50 ألف حالة جديدة كل سنة.

وفي هذا الصدد، لفت نبيل الأندلسي عضو فريق العدالة والتنمية بمجلس المستشارين، في تعقيبه اليوم الثلاثاء 17 أبريل الجاري بمجلس المستشارين، إلى أن أثمنة أدوية مرض السرطان مرتفعة بالمغرب مقارنة مع فرنسا بنسبة تصل إلى 70 في المائة، مشيرا في السياق ذاته، إلى أن دخل المواطن الفرنسي أكبر بعشرين مرة من دخل المواطن المغربي، وهو ما اعتبره المتحدث ذاته، “مفارقة يجب أن تصحح”.

إلى ذلك، نبه الأندلسي، إلى النقص المهول في الأدوية بسبب توقف الوزارة عن إمداد  المراكز  الاستشفائية والمستشفيات ببعض الأدوية الباهظة الثمن، مما يتسبب في معاناة حقيقية للمرضى وذويهم، لاسيما أولئك الذين لا يمكنهم استرجاع أثمنة هذه الأدوية.

 وزير الصحة أنس الدكالي  قال في هذا الاطار إن 70% من المؤسسات الصحية الأولية موجودة في العالم القروي، حيث تم فتح 109 مؤسسة صحية جديدة ما بين 2012 و2018 بالعالم القروي، وتم تزويد هذه المؤسسات بالمعدات والتجهيزات الضرورية، بالإضافة إلى الموارد البشرية المطلوبة.

وأضاف الدكالي، بجلسة الأسئلة الشفوية الأسبوعية، بمجلس المستشارين، اليوم الثلاثاء، أنه جرى رصد 10 مليون درهم سنويا للوحدات الطبية المتنقلة، التي ارتفعت تدخلاتها الطبية من 5000 تدخل في 2009 إلى 12 ألف تدخل حاليا.

وأشار الدكالي، أنه تم تخفيض أثمنة 3600 دواء ومستلزم طبي، منذ سنة 2015 تاريخ اعتماد السياسة الدوائية الجديدة، مضيفا أن ثمن أدوية معالجة السرطان باهض لكن تم تخفيض ما مجموعه 196 دواء من مضادات مرض السرطان.

وأوضح الدكالي، أن نسبة تخفيض ثمن الأدوية وصل إلى 72%، ، مشيرا أنه جرى تخفيض أحد أدوية سرطان الثدي من 800 درهم إلى 500 درهم، وسيستمر تخفيض أثمنة المزيد من الأدوية خاصة المتعلقة بالسرطان.

ما رأيك؟
المجموع 0 آراء
0

هل أعجبك الموضوع !

+ = Verify Human or Spambot ?

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
close button
إغلاق