قضية الناشط الإيغوري.. مُقررة أممية تشكر السلطات المغربية لعدم تسليم آيشان إلى الصين

هبة بريس _ الرباط

عبرت ماري لولور، مقررة الأمم المتحدة الخاصة المعنية بوضع المدافعين عن حقوق الإنسان، عن “امتنانها للسلطات المغربية لأنها لم تسلم الناشط الإيغوري إدريس حسن أو آيشان إلى الصين”.

ودعت المقررة الأممية، في تغريدة نشرتها عبر حسابها الرسمي على موقع التواصل الإجتماعي “تويتر”، السلطات المغربية “إلى عدم ترحيل الناشط الإيغوري إدريس حسن إلى الصين، حيث قد يواجه انتهاكات خطيرة لحقوق الإنسان، بما في ذلك الاحتجاز التعسفي والتعذيب”.

و طالبت رئيسة المجلس الوطني لحقوق الإنسان، آمنة بوعياش قبل ايام بعدم تسليم إدريس آيشان، الناشط الإيغوري، المعتقل شهر يوليو الماضي، على خلفية مذكرة للإنتربول، إلى سلطات بلاده.

ووجهت بوعياش، رسالة إلى رئيس الحكومة، عزيز أخنوش، تدعوه فيها إلى عدم تسليم الناشط الإيغوري، إلى الصين، تنفيذا لالتزامات المغرب باتفاقية مناهضة التعذيب.

ما رأيك؟
المجموع 21 آراء
0

هل أعجبك الموضوع !

+ = Verify Human or Spambot ?

مقالات ذات صلة

‫8 تعليقات

  1. الخوف كل الخوف ان يتدخل اللوبي الصهيوني و يقنع المسوولين بتسليمه.

  2. مجرد تساؤل.
    من هو صاحب القرار !!!؟؟؟
    كل العالم يعلم أن صاحب القرار بتسليم الناشط الصيني من عدمه في يد الملك. وليس بيد آمنة بوعياش رئيسة المجلس الوطني لحقوق الإنسان، ولا بيد السيد أخنوش رئيس الحكومة ولا حتى بيد القضاء المغربي. حيث وافقت محكمة النقض المغربية بحكم غير قابل للطعن يوم 15/12/2021 على تسليم الناشط الصيني يديريسي إيشان (34 عاماً) الذي ينتمي إلى أقلية الأويغور المسلمة.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
close button
إغلاق