أستاذة تقود مبادرة خاصة لتشجيع الفتيات على التمدرس

هبة بريس - شيشاوة

في إطار محاربة الهدر المدرسي لدى فتيات العالم القروي، تم تنظيم زيارة الى اعدادية ودار الطالبة بجماعة “تمزگيدوين” بإقليم شيشاوة، لفائدة تلاميذ مدرسة “إملالن ” المتواجدة بنفس الجماعة، ومن بينهم ثمانية فتيات منقطعات عن الدراسة، وذلك بغية الوقوف على إمكانية اعادتهن لمقاعد الدراسة، التي غادروها.

وشكلت الزيارة التي أشرفت عليها ونظمتها أمال اوتوخين أستاذة اللغة الفرنسية بالمؤسسة، وذلك للوقوف على ظروف إيواء التلميذات المنحدرات من مناطق بعيدة ونائية، حيث اطلعن على جودة الخدمات والوجبات الغذائية المقدمة في المؤسسة وكذلك للظروف الجيدة للايواء والدراسة، خلافا للشائعات التي كانت تبخس من جودة خدمات هذه المؤسسة.

وكانت هذه الزيارة مناسبة كذلك لتعبير هذه الفتيات عن رغبتهن القوية للرجوع الى مقاعد الدراسة بدأ من السنة الدراسية المقبلة، خاصة وأنه من بينهن من انقطع لأكثر من ثلاث أو أربع سنوات عن الدراسة، نتيجة ما كان يروج عن الظروف المزرية بدار الطالبة والاعدادية، والبعد عن المؤسسة التعليمية.

وفي هذا السياق قالت أمال أوتوخين أن الهدف من تنظيمها لهذه الزيارة، هو تفنيذ الشائعات التي كانت تروج حول الظروف المزرية لدار الطالبة سواء من حيت الإيواء أو التغذية، الأمر الذي يتسبب سنويا في انقطاع عدد من الفتيات عن استمكال الدراسة الاعدادية والثانوية، وتشجيع المنقطعات للعودة إلى مقاعد الدراسة.

وكشفت صاحبة المبادرة في تصريح خصت به جريدة “هبة بريس” الإلكترونية، أن هذه الزيارة استفادت منها ثمانية فتيات، وقفن على حقيقة ظروف الإيواء والتغذية والدراسة بدار الطالبة وإعدادية تمزكيديون، وعبرن عن استعدادهن للعودة للدراسة في العام المقبل.

وختمت المتحدثة بالقول أنه ” لا يمكن أن نحارب الهدر المدرسي ونحن خلف مكاتبنا، و لا يمكن أن نحارب الهدر المدرسي بكثرة الندوات و المؤتمرات ونحن لا نفعل ما نقول، ولا يمكن أن نحارب الهدر المدرسي ونحن نصف لهؤلاء التلاميذ عالمنا الجميل خلف الجبال ، دعوهم يزورون عالمنا الجميل حتى يبقا ذكرى راسخة في ادهانهم تحفزهم كلما واجهو إمتحان صعب او موقف دفعهم إلى الانهزام“.

ما رأيك؟
المجموع 11 آراء
0

هل أعجبك الموضوع !

+ = Verify Human or Spambot ?

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
close button
إغلاق