القاضي للمهداوي:”أنت تعرقل الجلسة” .. والأخير: “أنا غادي ننتاحر”

هبة بريس

شهدت محكمة الاستئناف بمدينة الدار البيضاء، مساء أمس الاثنين، جلسة جديدة من جلسات محاكمة معتقلي الريف، والصحفي مدير موقع “بديل” حميد المهداوي.

وعرفت إستكمال المحكمة للاستماع الى المتهمين، حيث استهلت بمواجهة متزعم الحراك ناصر الزفزافي، بمكالمة هاتفية بالريفية بينه وبين عز الدين اولاد علي، أكد من خلالها هذا الأخير عن استعداده لتقديم أي دعم مطلوب.

وسأل القاضي، الزفزافي، عن مضمون المكالمة، قبل أن يتدخل حميد المهداوي ويصرخ قائلا:”“اعفوني من الحضور في هذه الجلسات واحكموا علي بما شئتم”.

المهداوي واصل صراخه الهستيري بالقول:“أنا لا أقبل الظلم أنا بشر، ومتابع بجنحة..، ونجي أربع مرات في الأسبوع واش بغيتو تقتلوني خليوني نمشي في حالي..، ماكينش البوعزاتي”، قبل أن يقاطعه القاضي بالقول:”أنت تعرقل الجلسة”، ليخاطبه المهداوي قائلا:” أنا غادي ننتاحر”.

ما رأيك؟
المجموع 3 آراء
0

هل أعجبك الموضوع !

+ = Verify Human or Spambot ?

مقالات ذات صلة

‫11 تعليقات

  1. هيهات الظلم ظلمات ولابد لليل ان ينجلي ولابد للقيد ان ينكسر.اطلقوا سراح اشراف الريف

  2. المطالبة بالحقوق تكون بالنضال في الحياة وليس المفر منها فهذا يعتبر انهزام فالمناضل أو المجاهد هو الذي يخوض المعركة حتى ينال النصر أو الشهادة

  3. نتمنى لهؤلاء الناشطين في حراك الريف إطلاق سراحهم وأن يؤازرهم محامون في المستوى.

  4. سير نتاحر شكتسنا .من كنت كتشير بفموك صباحا ومساءا كيف بنتلك الطريق . اوا عانى كما عناوا الناس منك ظلما وعدوانا .تحت دريعة حرية التعبير

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
close button
إغلاق