مستخدمو ”ترامواي البيضاء“ يحتجون ضد تدهور الأوضاع داخل المؤسسة

هبة بريس _ البيضاء

قرر مستخدمو وعمال شركة طرامواي الدارالبيضاء، حمل الشارات لمدة 24 ساعة يوم الخميس 23 دجنبر المقبل، وذلك احتجاجا على ما وصفوه تملص الإدارة ونهجها لأسلوب التسويف والاستخفاف بمصالح أطر ومستخدمي الشركة.

واتهم بلاغ للمكتب النقابي Ratp-dev Casablanca، المنضوي تحت لواء الاتحاد المغربي للشغل، حصلت جريدة “هبة بريس” على نسخة منه، شركة “طرامواي البيضاء” باعتماد سياسة الهروب إلى الأمام والتماطل الممنهج من أجل ربح المزيد من الوقت وهدر الزمن والالتفاف على المطالب الأساسية عبر تقديم مقترحات ضبابية وهزيلة لا ترقى إلى طموحات وتطلعات مستخدمات ومستخدمي المؤسسة ولا تساير الدينامية والتطور الذي شهدته الشركة منذ انطلاق الطرامواي سنة 2012.

وأضاف بلاغ المكتب النقابي، بالقول :”أنه وعلى ضوء هذه المعطيات وإيمانا منه بعدالة ومشروعية مطالبنا وبعد استنفاذ جميع سبل الحوار والتفاوض، وفي ظل غياب إرادة حقيقية للإدارة من أجل تنفيذ التزاماتها تجاه المستخدمين، وانطلاقا من قناعاتنا كنقابة مسؤولة وذات مصداقية، كانت ولازالت وستظل في خدمة القضايا العادلة والمشروعة للمستخدمات والمستخدمين، ووعيا منا بالدور الحيوي للطرامواي باعتباره شريان للنقل لمعظم ساكنة البيضاء وكإشارة منا للاحتقان الاجتماعي داخل الشركة، قرر تنظيم هذا الشكل الاحتجاجي“.

وأكد البلاغ على مواصلة الخطوات النضالية التصعيدية في حالة عدم استجابة الإدارة لملف المطلبي، وتحميل النقابة كامل المسؤولية للإدارة في تدهور الأوضاع داخل المؤسسة،ودعوته لها إلى التحلي بروح المسؤولية والرجوع إلى جادة الصواب من أجل ضمان السير العادي للطرامواي.

ما رأيك؟
المجموع 5 آراء
0

هل أعجبك الموضوع !

+ = Verify Human or Spambot ?

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
close button
إغلاق