المرزوقي : قيس سعيد دكتاتور والشعب التونسي سيعيد البلاد للسكة الصحيحة

هبة بريس - الرباط

قال منصف المرزوقي ، الرئيس التونسي السابق ، أن مستقبل تونس رهين بعودة الشرعية الى البلاد عبر تمكين الشعب من السيادة واحترام الدستور ، لافتا الى ان الشعب سيعيد التوازن الى البلاد بعد الردة الديمقراطية التي يقدوها قيس سعيد بحسب تعبيره .

وأضاف المرزوقي في حديث له مع “يورونيوز” بالتزامن مع الذكرى الـ 11 لاندلاع الثورة التونسية،ا قائلا “أنا شخصيا انتخبته ككثير من التونسيين. انتخبته لأن الخيار في 2019 كان بينه وبين شخص آخر كنت أعتبره من مهندسي الثورة المضادة”.

واعتبر المرزوقي ان القرارات الأخيرة التي اتخذها الرئيس قيس سعيد، خلقت اجواء مشحونة بتونس ، آخرها كان إعلانه في 13 ديسمبر تمديد تجميد البرلمان حتى إجراء انتخابات تشريعية جديدة في 17 ديسمبر 2022، مطالبا بعودة الديمقراطية الى البلاد .

وقال المرزوقي :” الديكتاتور هو الشخص الذي يحكم بمفرده ويأخذ لنفسه كل السلطات، هذا هو تعريف الديكتاتور… هذا الرئيس عندما حل البرلمان المنتخب من قبل الشعب وعندما صادر عبر المرسوم 117 كل السلطات واستأثر بالسلطة، لم يتبق لا قوانين ولا مؤسسات، هذا هو تعريف الديكتاتور، وبالتالي أنا أقول أنه ديكتاتور

ما رأيك؟
المجموع 14 آراء
0

هل أعجبك الموضوع !

+ = Verify Human or Spambot ?

مقالات ذات صلة

‫2 تعليقات

  1. كل دكتاتور له أسلوبه في الحكم والتونسيون منقسمون إلى مؤيدين للرئيس اسعيد ومعارضين لهيمنته.لكن آراء الرئيس السابق تبقى محترمة وهو الذي برهن أنه يسعى دائما لمصلحة تونس ولمصلحة المغرب العربي ككل.

  2. وماذا فعلت،يا مرزوقي في المدة التي قضيتها في الحكم ؟؟؟كل دكتاتور له اسلوبه،الخاص في الحكم،ودوام الحال من المحال،وتبقى،تونس تحت حماية فرنسا،ولو حكموها،الطالبان،

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
close button
إغلاق