مجلة “لوبوان” الفرنسية: نمو ملحوظ للإقتصاد المغربي رغم تداعيات كوفيد 19

هبة بريس _ الرباط

نشرت مجلة “لوبوان” الفرنسية، مقالا في عددها الأخير بعنوان “المغرب: نمو ملحوظ على الرغم من الشكوك المتعلقة بـ ‘كوفيد’”، نقلت فيه بعض الخلاصات التي قدمها رئيس بعثة صندوق النقد الدولي المكلف بالمغرب، على إثر لقائه الأخير مع رئيس الحكومة عزيز أخنوش عبر تقنية الفيديو، وهو الاجتماع الدي خصص لتقييم حالة اقتصاد المملكة.

ومن بين الخلاصات التي قدمها رئيس البعثة –بحسب ما نقلته مجلة “لوبوان” الفرنسية- أنه بعد انكماش نمو الاقتصاد الوطني خلال سنة 2020 بنسبة 6.3 في المائة، من المتوقع أن ينمو الناتج المحلي الاجمالي في العام الجاري بنسبة 6.3 في المائة، وهو أعلى معدلات النمو الاقتصادي في منطقة الشرق الأوسط وشمال إفريقيا (بالمقارنة مع + 3.2٪ للجزائر، + 3 ٪ لتونس، التي لا تزال اقتصاداتها ضعيفة). لذلك ينبغي أن يستمر الانتعاش الاقتصادي في السنوات القادمة، على الرغم من الآثار السليبة للجائحة.

وقال روبرتو كارداريلي، رئيس بعثة صندوق النقد الدولي المكلف بالمغرب، يوم الجمعة الماضي، إن الاقتصاد المغربي يتعافى، رغم قيام المملكة بإغلاق الحدود الجوية بسبب ظهور متحور “أوميكرون”.

وأضافت المجلة نقلا عن رئيس بعثة صندوق النقد الدولي المكلف بالمغرب، فـإن الاقتصاد المغربي بدأ يتعافى بفضل الآثار الإيجابية لحملة التلقيح الناجعة، والتي ساهمت في السيطرة على الأزمة الصحية.

ما رأيك؟
المجموع 5 آراء
0

هل أعجبك الموضوع !

+ = Verify Human or Spambot ?

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
close button
إغلاق