إذا غزت روسيا أوكرانيا”.. بايدن لبوتين: ما لم تفعله واشنطن في 2014 ستفعله الآن

هبة بريس _ متابعة

أبلغ الرئيس الأميركي، جو بايدن، نظيره الروسي، فلاديمير بوتين، أن “ما لم تفعله الولايات المتحدة في 2014، ستفعله الآن، إذا ما غزت روسيا أوكرانيا”، وفق تصريحات لمستشار الأمن القومي الأميركي، جيك سوليفان، الثلاثاء.

وقال سوليفان، في مؤتمر صحفي تطرق فيه إلى القمة الافتراضية التي جمعت بايدن وبوتين، إن الرئيس الأميركي أبلغ نظير الروسي “أن هناك سبيلا آخر يتمثل في الدبلوماسية وخفض التصعيد”.

وأضاف سوليفان أن واشنطن مستعدة لدعم الجهود لتطبيق اتفاق مينسك وخفض التصعيد بين روسيا وبين أوكرانيا.

وقال سوليفان “أوضحنا لروسيا أنه إذا شنت هجوما على أوكرانيا فسيكون لذلك تبعات”، مشيرا إلى أن الولايات المتحدة “ستستجيب لمطالب حلفائنا إذا قامت روسيا بغزو أوكرانيا”.

وأوضح سوليفان أن بايدن تحدث إلى قادة فرنسا وألمانيا وإيطاليا وبريطانيا لإحاطتهم بمضمون اجتماعه مع بوتين.

وشدد سوليفان في حديثه على أن “خط نوردستريم لا يعد ورقة ضغط روسية على الدول الأوروبية”.

وأشار سوليفان إلى أن الولايات المتحدة أجرت “مناقشات مع ألمانيا بشأن خط نوردستريم في حال شنت روسيا هجوما على أوكرانيا”.

وأكد المسؤول الأميركي أن واشنطن “مستمرة في تزويد أوكرانيا بمعدات دفاعية”.

وفي السياق، أوضح سوليفان أن الرئيس بايدن “منفتح بشأن وجود بعثات دبلوماسية متبادلة في كل من الولايات المتحدة وروسيا”.

وأوضح سوليفان أن الاتصال بين بايدن وبوتين كان مفيدا، ومكن من توضيح موقف الولايات المتحدة بشأن قضايا مختلفة.

ما رأيك؟
المجموع 0 آراء
0

هل أعجبك الموضوع !

+ = Verify Human or Spambot ?

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
close button
إغلاق