بايتاس: مسار الثقة تعاقد جديد يكرس ثقافة ربط المسؤولية بالمحاسبة

هبة بريس

قال مصطفى بايتاس عضو المكتب السياسي لحزب التجمع الوطني للأحرار، أنه لا يمكن الحديث عن عدالة إجتماعية دون إثارة الإكراهات والصعوبات التي تواجه منظومتنا الوطنية.

وشدد المدير المقر المركزي لحزب التجمع الوطني للأحرار خلال تأطيره لندوة تحت عنوان “النموذج التنموي الجديد اكراهات الواقع ورهانات مسار الثقة” والتي نظمتها الشبيبة التجمعية بمدينة خريبكة يوم امس الاحد، على ان عدداً من المشاكل التي يعاني منها المغاربة وعلى رأسها البطالة والتكوين غير الملائم لقطاع الشغل، باتت تستوجب حلول عميقة، مشيرا في ذات السياق الى ان “مسار الثقة” سيكون إجابة على تساؤلات وتطلعات المغاربة في عدة مجالات أبرزها الصحة والتعليم.

واضاف بايتاس، ان مفاهيم التخليق والحكامة والمحاسبة حاضرة بقوة في “مسار الثقة” بالإضافة الى جملة من الإجراءات الملموسة، انطلاقا من القيم التي يتبناها التجمع الوطني للأحرار، من اجل إعادة الحياة للقيم السياسية في أنبل أشكالها وذلك في أفق تعميق ثقة المغاربة بمستقبلهم.

ما رأيك؟
المجموع 0 آراء
0

هل أعجبك الموضوع !

+ = Verify Human or Spambot ?

مقالات ذات صلة

‫8 تعليقات

  1. إلاصلاح لا ينحصر بين افراد طبقة اجتماعية معينة بل يشمل جميع الطبقات الاجتماعية و الاصلاح يتطلب تغيير سلوكنا القولي و الفعلي خصوصا

  2. اصلاح المجتمع ينطلق من اصلاح الفرد و اصلاح الاسرة ،عن طريق المنظومات الاقتصادية و التربوية و الثقافية

  3. هذا البلد الجبيب بلد الأولياء نسأل الله أن يحفظه من المفسدين والمرتشين هناك العديد منهم في كل القطاعات نريد من صاحب الجلالة عزلهم ومصادرة ممتكاتهم المغصوبة وإحالتهم على القضاء ننتظر المزيد والله الموفق

  4. نتمنى ذلك ولو أن الواقع يكذب مسألة المحاسبة في الوقت الراهن لأنه إذا تمت المحاسبة فسنجد جل مسؤوولينا وراء القضبان

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
close button
إغلاق