أنور مالك : العصابة تكرس العداء للمغرب داخل الأكاديميات العسكرية بالجزائر

هبة بريس - الرباط

قال الضابط الجزائري السابق أنور مالك، أن النظام العسكري الحاكم بالجزائر، يكرس العداء للمغرب عبر أكاديمياته العسكرية ، بحيث وضع كقاعدة تابثة في تكوين أفراد الجيش، أن المغرب هو العدو الوحيد للجزائر.

وأضاف انور مالك في فيديو مصور بثه على حسابه الخاص بموقع التواصل الاجتماعي فيسبوك، أن النظام العسكري في الجـزائر، طور إيديولوجيا ترتكز أساسا على العداء للمغرب، وأن العدو الوحيد الذي يدرس للجنود هو المغرب،لافتا أنه ممنوع على الجنود الحديث عن إسرائيل إو ايران وغيرها، ولكن العدو الذي يدرس بالكليات العسكرية والاكاديميات هو المغرب فقط.

واسترسل الضابط الجزائري السابق أن العصابة الحاكمة تتخوف من الجيل الجديد للعسكريين الذين لا يؤمنون بنظريات ومواقف الكابرانات المسيطرين على الدولة.

ما رأيك؟
المجموع 9 آراء
1

هل أعجبك الموضوع !

+ = Verify Human or Spambot ?

مقالات ذات صلة

‫3 تعليقات

  1. هذا خائن وعميل كلامه مردود عليه ولا يحق له ان يتكلم عن الجزائر انا كنت في الجيش عمري ما سمعت بهذا الكلام اطلاقا تبا له من منافق تحيا الجزائر وعاشت الامة الجزائرية علما ان له شريط فيديو مع مغربي يتناقشون عن كيفية التحريض والمال خسيس تف والله لن تنال من الجزائر شيئ يا جرثومة.

  2. الخونة. هم كبرانات التحكم السؤال المطروح اين دولارات البترول والغاز لمادا الطوابر على الغاز والحليب والبطاطا اما عقيدة الكبرانات فهي العداء للملكية مند امد بعيد ولن يفلحوا

  3. العلاقات بين الشعوب ليست بالهشاشة التي يتصورها البعض مهما حاول رجال السياسة من غرس العداء بواسطة عملائهم فلن يفلحوا ابدا وشواهد كثيرة من التاريخ البشري وعلى طول وعرض جغرافية العالم
    ها هي شعوب الروس امريكا او اليابان والصين رغم الحروب غلكاحنة بين انظمتهم الا ان الشعوب دائما في سلام وتعاون وود
    والامثلة كثيرة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
close button
إغلاق