مكتشفة أوميكرون” تتحدث عن “أعراض مختلفة”

هبة بريس _ وكالات

ظهر على شباب أصحاء، وكانت الأعراض مختلفة وخفيفة للغاية عن تلك التي عالجتها من قبل”، تقول أول طبيبة نبهت السلطات في جنوب أفريقيا بشأن احتمال ظهور متحور جديد من فيروس كورونا، قبل أن يتم الاعتراف به رسميا ويطلق عليه “أوميكرون”.

ولاحظت الطبيبة، أنغيليك كوتزي، احتمال وجود متحور جديد عندما بدأت أعراض غير منطقية تظهر على المرضى في عيادتها الخاصة المزدحمة في العاصمة بريتوريا، في وقت سابق من الشهر الجاري.

وقالت كوتزي (33 عاما)،لصحيفة “التليغراف”: إنه “كان بين المرضى شبان من خلفيات وأعراق مختلفة يعانون من إرهاق ، وطفلة في السادسة من عمرها تعاني من ارتفاع شديد في معدل النبض”، مشيرة إلى أن أيا منهم لم يعاني من فقدان حاسة التذوق أو الشم.

وعندما ثبتت إصابة 4 من أفراد أسرة واحدة بفيروس كورونا المستجد، وظهر عليهم الإرهاق التام، في 18 نوفمبر، أبلغت اللجنة الاستشارية للقاحات في البلاد، وفقا للطبيبة كوتزي، التي ترأس الجمعية الطبية لجنوب إفريقيا بجانب عيادتها.

وقالت إن “ما يقرب من 20 من مرضاها ظهرت عليهم أعراض المتحور الجديد. كانوا في الغالب من الرجال الأصحاء الذين ظهروا وهم يشعرون بالتعب الشديد”، مشيرة إلى أن نصفهم تقريبا لم يحصل على اللقاح المضاد للفيروس.

وأضافت: “كانت لدينا حالة واحدة مثيرة للاهتمام للغاية، طفلة تبلغ من العمر ست سنوات تقريبا، مع درجة حرارة ومعدل نبض مرتفع للغاية، لكن عندما تابعت حالتها بعد يومين، كانت أفضل بكثير”.

ما رأيك؟
المجموع 0 آراء
0

هل أعجبك الموضوع !

+ = Verify Human or Spambot ?

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
close button
إغلاق