التوفيق: “أماكن العبادة كلها تابعة للأوقاف بما فيها الأضرحة والزوايا”

هبة بريس ـ الرباط

أكد أحمد التوفيق وزير الأوقاف و الشؤون الإسلامية أن كافة دور العبادة بالمغرب تابعة للوزارة الوصية بما في ذلك المساجد و الزوايا و الأضرحة.

التوفيق و خلال مداخلة له على هامش مناقشة مشروع ميزانية وزارته بمجلس المستشارين أكد بأن كلاما كثيرا تم ترويجه بخصوص دور العبادة غير أن الحقيقة هي كون وزارة الأوقاف أنفقت 40 مليارا على الزوايا.

هذا المبلغ وفق تصريحات الوزير من الميزانية المخصصة للزوايا، مضيفا بأن الأخيرة لم تحظ البتة بأي تفضيل، حيث تم ترميم و صيانة عدد منها نظرا للقيمة الدينية الكبيرة التي لعبتها و ما تزال.

هذا و تجدر الإشارة إلى أن عدد الأضرحة و الزوايا بالمغرب يفوق الستة آلاف وفق تقديرات رسمية، منها بعض الأضرحة غير المحددة هوية أصحابها بشكل دقيق.

ما رأيك؟
المجموع 21 آراء
5

هل أعجبك الموضوع !

+ = Verify Human or Spambot ?


نبنيوا الحياة بالتربية برنامج لافارج هولسيم المغرب للمساهمة في التعليم المحلي

نبنيوا الحياة بالتربية برنامج لافارج هولسيم المغرب للمساهمة في التعليم المحلي

Publiée par hibapress.com sur Jeudi 28 octobre 2021

مقالات ذات صلة

‫7 تعليقات

  1. وهل الاضرحة و الزوايا امكنة للعبادة؟أو امكنة لدعات الاموات؟والشرك والعياذ بالله.يجب هدم تلك الاضرحة ومنع الناس من اللولوج إليها أن كنتم تدافعون عن الاسلام الصافي الدي جاء به رسول الله محمد صلى الله عليه وسلم

  2. متى كانت الاضرحة مكان للعبادة.. بل هي مكان للشرك بالله والشعوة. الأرض كلها مكان عبادة الا بعض المواطن التي لاتصلح فيها العبادة من بينها الاضرحة والقبور

  3. بالله عليك أيها الوزير هل الأضرحة أماكن للعبادة؟
    وهل تجوز فيها الصلاة؟
    أما الزوايا فهي أماكن للعلم وليست للشعوذة والشرك بالله وبها يحفظ القرآن والمتون وعلوم الفقه وعلوم الحديث…
    لهذا السيد الوزير لا نقبل أن تحسب المغاربة سدجا بل قد وعوا بكل شيء

  4. هذه بدعة وإسفاف للدين ولا قيمة للاضرحة والزوايا فهي مجرد مرتع للمشعودين والمحتالين وهدر للمال العام والله كرهنا جثومك علئ الشان الديني لأنك لم تقدم للدين سوى العار والفساد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق