رفيقي : القول بأن الإسلام حرم الوشم مطلقا مصادرة للآراء

هبة بريس _ الرباط

كتبب محمد عبد الوهاب رفيقي رأيه فيما يخص الوشم ان كان حراما و هو ” ” القول الذي ترسخ في الثقافة الدينية للمغاربة بعد الغزو المشرقي، استدلالا بحديث “لعن الله الواشمة والمستوشمة….”..

وقال رفيقي في تدوينة مطولة:

أولا: الوشم ثقافة قديمة جدا جدا، بدأت مع الحضارات البشرية الأولى سواء الفرعونية أو الصينية أو غيرها، وتاريخه يعود لآلاف السنين قبل الميلاد.

ثانيا: الوشم في ثقافتنا الأمازيغية هوية جمالية، وتحف فنية، و صور حية، وتعبير عن مشاعر وأوضاع اجتماعية، وهو تقليد عريق وجميل في تراثنا المشترك.

ثالثا: لم يكن الوشم في ثقافتنا الأمازيغية حصرا على المرأة، حتى الرجل الأمازيغي كان يضع الوشم حسب كثير من الدراسات الأنتروبولوجية، قبل اندثار هذه الثقافة لأسباب مختلفة.

رابعا: حتى فقهاء المسلمين لم يتفقوا على تحريم الوشم، منهم من حرمه، ومنهم من رآه مكروها، ومنهم من رآه حلالا، وبالتالي القول بأن الإسلام حرم الوشم مطلقا مصادرة للآراء الأخرى، ومحاولة لفرض الرأي الواحد، وبالمغرب حتى فقهاء الأمازيغ المسلمين لم يكونوا يرونه محرما.

خامسا: حتى النص المستدل به :”لعن الله الواشمة والمستوشمة…” عليه إشكالات كثيرة، منها أن زيادة “المغيرات لخلق الله” في آخر النص غير موجودة في أغلب الروايات، وقد استغربها كثير من الفقهاء بأنفسهم، لأن التغيير لغرض مزيد من التجمل والتزين لاحرج فيه، بل مطلوب، وقد نقل الفقهاء بأنفسهم قول عائشة في النمص لمن أرادت نتف حاجبيها تزينا لزوجها، وهو وارد في الحديث أيضا: ” لو استطعت أن تخلعي مقلتيك وتبدليها بخير منها فافعلي “، لهذا اختلف الفقهاء في تعليل هذا اللعن، بين قائل بأنه بسبب ما كان من تدليس النساء وإخفاء اعمارهن ، ومن قال بسبب الأذى المرافق لمثل هذه السلوكيات، ومنهم من قال كانت هذه الصفات مجتمعة سمة للعاهرات، أي انهم لم يجدوا تعليلا متفقا عليه، مما يضعف الاستدلال بهذا النص.

سادسا: تصرفات الإنسان في جسده عائدة له ولا حق لأحد أن يتدخل فيها، فإذا كان يحب وضع التاتو او الوشم على جسده، ويراه قيمة جمالية، فليس من حق أي أحد التدخل فيه، ولا الحكم على تصرفه، ولو كان لا يرى ذلك جمالا، أو لا يروقه رؤية الواشمين، لأن هذا مجال نسبي، تختلف فيه الأذواق والمعايير، ولا يمكننا التماهي مع موجات التحريم التي تحاول فرض نفسها حتى على ما بين الإنسان وجسده.

لهذا لا أجد أي مبرر للإنكار على الآخر، أو التنقيص منه، أو الحكم المسبق عليه، لمجرد أنه وضع رسما على جسده، تعبيرا عن نفسه أو مشاعره أو أحلامه، خاصة وأن طرق وضعه قد تطورت علميا، بما يمنع الأذى عن الإنسان، وبما يجعله مأمونا صحيا، ولا خطر فيه على صحة الفرد.

هدشي ما كاين عارف هاد المنشور غيعجب صحاب التاتو، بالصحة والراحة

ما رأيك؟
المجموع 15 آراء
12

هل أعجبك الموضوع !

+ = Verify Human or Spambot ?


نبنيوا الحياة بالتربية برنامج لافارج هولسيم المغرب للمساهمة في التعليم المحلي

نبنيوا الحياة بالتربية برنامج لافارج هولسيم المغرب للمساهمة في التعليم المحلي

Publiée par hibapress.com sur Jeudi 28 octobre 2021

مقالات ذات صلة

‫8 تعليقات

  1. سبحان الله من التشدد والغلو الى التمييع اتق الله واعتق نفسك لأنك ما زلت في الدنيا واعلم انك ستقف بين يدي الجبار وستحاسب على هذه الخرجات في دين الله التي تريد بها الدنيا اللهم يا مقلب القلوب تبت قلوبنا على دينك وارزقنا حسن الخاتمة

  2. قبل أن يكون الوشم هوية جمالية فقد كان يعكس مكانة المرأة القوية داخل القبيلة وهذا ما كانت تعكسه تلك الأشكال التي كان ياخذها الوشم ، مثل شكل العقرب او افعى وهي رساءل كانت توجهها المرأة للرجل تخبره من خلالها انها ليست سهلة المنال فإن اساء المعاملة فالرد سيكون كما ترد الافعى او العقرب … وللحديث بقية…

  3. من.انت.حتي.تتكلم.في.مالا.يعنيك.انه.حقا.زمن.الرويبضة.انت.لست.عالما.ولا.ففيها. وتحشر.نفسك.والأدهي.انك.تدعي.انه.يقول.الفقهاء.احسن.لك.وأجدر.أن. تقول.الله.أعلي. واعلم

  4. تحية تقدير واعجاب للاستاد والشيخ رفيقي .تحليلاته داءما تتسم بالانفتاح على الرأي الآخر ،وتناوله المواضيع من عدة جوانب يضفي على رأيه نوعا من الشمولية التي تدحض المقاربة الاحادية

  5. Tous ces vendus à l’occident haineux contre toutes les autres cultures , essaient de nous dire nous musulmans ayant une culture millénaires que tout ce que nous faisons est mauvais. Demain ces punaises qui collent aux derrières des ennemis de l’humanité nous diront aussi que c’est mauvais d’aller aux mosquées et que c’est humain et légales la prostitutions, et les relations sexuelles anales et buccales sont halals. Qu’Allah maudissent ces parasites qui ne peuvent vivre que dans les toilettes.

  6. شخص منحرف ضال مضل هداه الله همه تمييع الدين ونشر دين جديد اسم الكيوتية وليس الاسلام الذي انزله الله عز وجل على رسوله
    انه من دعاة على ابواب جهنم نسأل الله السلامة والعافية

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق