تونس.. شخص يطعن مؤذنا في ظهره والوزير: صوت الأذان يزعجه

هبة بريس - وكالات

طعن رجل مؤذنا تونسيا بسكين في ظهره، أمس الاثنين، قبيل صلاة المغرب، في أحد مساجد مدينة المهدية التونسية.

وحسب تصريحات لوزير الشؤون الدينية التونسي إبراهيم الشائبي، فإن حالة المؤذن المطعون حرجة، حيث تم نقله إلى المستشفى العسكري “لمحاولة نزع السكين الذي غرس في ظهره”.

وعن طبيعة الحادث، استبعد الوزير التونسي أن يكون إرهابيا، مرجحا أن يكون المعتدي مضطربا نفسيا.

وقال: “المعتدي يعاني من اضطرابات نفسيّة، وربما يكون صوت الأذان والقرآن يزعجه”، حسب تعبيره

ما رأيك؟
المجموع 7 آراء
7

هل أعجبك الموضوع !

+ = Verify Human or Spambot ?

مقالات ذات صلة

تعليق واحد

  1. الغنمانيون يحاربون الله ورسوله.من يكره الاذان فاعلم ليس بمسلم.الشياطين تكره الاذان والغنمانيون يكرهون الاذان=الغنمانيون هم شياطين الانس.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
close button
إغلاق