تجديد الثقة في عبد الإله الخضري رئيسا لولاية ثانية للمركز المغربي لحقوق الإنسان

هبة بريس - فاس

نظم المركز المغربي لحقوق الإنسان ، مؤتمره الوطني الرابع، بمركب الأمل بالرباط، بشكل نصف حضوري وتناظري، وذلك تحت شعار :“نضال مستمر، من أجل تحصين المكتسبات واحترام الحقوق والحريات”.

ووفق بلاغ لمركز المغربي لحقوق الانسان توصلت” هبة بريس ” بنسخة منه فقد تمخضت عملية انتخاب الرئيس على تجديد الثقة بالإجماع في السيد عبد الإله الخضري، لولاية ثانية، تمتد من نونبر 2021 إلى غاية أكتوبر 2025، فيما انتخب إلى جانبه مكتبا تنفيذيا، ضم، بالإضافة إلى الرئيس 22 عضوا عبر مختلف الجهات والأقاليم.

واشار ذات البلاغ الى ان المؤتمرون سجلوا تراجعات في وضعية حقوق الإنسان ببلادنا، كما أقروا بالصعوبات والعراقيل التي تواجه الفعل الحقوقي ببلادنا، والمضايقات التي يتعرض لها العديد من النشطاء الحقوقيين.

إلى ذلك، أجمع المؤتمرون على أن أمام المركز المغربي لحقوق الإنسان تحديات جمة، خلال قيامه بواجبه الترافعي لتعزيز حقوق الإنسان ببلادنا، تحتم عليه تطوير رؤيته، بما ينسجم ومتطلبات المرحلة، على أساس منهجية مستجدة وآليات مبتكرة وفعالة، خاصة في ظل الطفرة التواصلية التي يشهدها العالم، وكذا التطورات السياسية والجيوسياسية، التي يمر بها المغرب. يضيف البلاغ نفسه

ما رأيك؟
المجموع 5 آراء
0

هل أعجبك الموضوع !

+ = Verify Human or Spambot ?

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
close button
إغلاق