ادانة متهمين عرضوا قاض للسرقة و الاختطاف بمكناس

ع محياوي ـ هبة بريس

أيدت غرفة الجنايات بمحكمة الاستئناف أخيرا، القرار المطعون فيه بالاستئناف القاضي بمؤاخذة متهمين بجنحة تكوين عصابة إجرامية و تعدد السرقات الموصوفة بالليل مرفقة بالعنف و التعدد و استعمال ناقلة ذات محرك و الاختطاف و الاحتجاز  و إخفاء أشياء متحصل عليها، ووزعت عليهم ما مجموعه 26 سنة سجنا نافذا، فيما عاشقة زعيم العصابة و الذي يعتبر العقل المدبر صرحت ببراءتها.

و تفجرت القضية عندما تقدم المسمى ” م – ك ” و الذي يعمل قاضيا بمجلس الأعلى للحسابات إلى مداومة المنطقة الأمنية الثانية بمكناس، التي كانت تؤمنها وقتها الدائرة 12 للشرطة، من أجل تسجيل شكاية في الموضوع في شأن اختطافه و تعريضه للسرقة من طرف ثلاثة أشخاص على متن ناقلة ذات محرك من النوع الخفيف في حدود الساعة الثانية و النصف صباحا بالقرب من المحطة الطرقية سيدي سعيد ، كان في انتظار قدوم حافلة النقل العمومي للذهاب إلى منطقة الرشيدية .

الضحية تعرض لكل أنواع العنف و التهديد بالسلاح الأبيض حيث أجبروه على الصعود معهم في السيارة و توجهوا به خارج المدار الحضري لمكناس في اتجاه الطريق المؤدية إلى جماعة الحاج قدور، من هنا بدأ مسلسل التعنيف و التهديد  وسلبوه كل ما بحوزته من هاتف محمول، مبلغ مالي قدره 500 درهم ، مفتاحا معلوماتيا يحتوي على تقارير عمله بالإضافة إلى مفتاح القيادة الخاص بسيارته ، و ثلاثة شيكات  بنكية غير موقعة و غير معبئة  ليتركوه في الخلاء و يلوذوا بالفرار إلى وجهة أخرى.

ما رأيك؟
المجموع 0 آراء
0

هل أعجبك الموضوع !

+ = Verify Human or Spambot ?

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
close button
إغلاق