الشغيلة الصحية تلجأ للإضراب احتجاجا على مشاريع القوانين الخاصة بالمنظومة

هبة بريس ـ الدار البيضاء*

رفعت شغيلة القطاع الصحي وتيرة احتجاجاتها على قرارت الحكومة بعدما قررت خمس نقابات تمثل مهنيي القطاع خوض إضراب وطني في كل المؤسسات التابعة لوزارة الصحة.

و في هذا الصدد، قررت خمس نقابات تمثل مهنيي قطاع الصحة الاحتجاج بشكل موحد من خلال إضراب عن العمل يوم الثلاثاء المقبل و ذلك بعد تجاهل ملفها المطلبي و منه الشق المتعلق بمشاريع القوانين الخاصة بالمنظومة.

و اعتبرت النقابات الغاضبة أن الحكومة هربت للأمام في تعاملها مع شغيلة القطاع الصحي من خلال مشاريع القوانين التي أقرتها و هو ما يعني التنكر المستمر لمطالب المهنيين وفقهم.

و شددت النقابات المحتجة على أن شغيلة القطاع الصحي كانت تنتظر الاهتمام بأوضاعها وتحفيزها على التضحيات التي قامت بها ومازالت لمواجهة الجائحة، غير أن مشاريع القوانين التي أعدتها الحكومة سارت في اتجاه غير الاتجاه الذي تريده شغيلة القطاع.

*الصورة من الأرشيف

ما رأيك؟
المجموع 5 آراء
0

هل أعجبك الموضوع !

+ = Verify Human or Spambot ?

مقالات ذات صلة

تعليق واحد

  1. أهلا وسهلا أجد هؤلاء النقابييين ليسوا حكوميين ولا ينتمون لمجلس العماله للعداله أى يشتغلون بلا رخص وإضراب بلا قانون دستورى للمحكمه الرباط لأن الدستور الدى ينص عن القانون للعداله المواطن عنده حق إضراب وليس الموظف لكن إستعماله بحسن السلوك وسلمى مفهومه وواضحه المعيّنه أى طابع مرسوم لدى الحكومه الداخليه للعداله

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
close button
إغلاق