رجال الحموشي يعتقلون “قاتلا” جزائريا حير الأنتربول

هبة بريس ـ الدار البيضاء 

بفضل يقظة العناصر الأمنية المغربية و تجربتها الرائدة في مكافحة الجريمة المنظمة و العصابات، تمكن رجال الحموشي من توقيف و اعتقال مواطن جزائري يتحوز الجنسية الفرنسية بمطار محمد الخامس الدولي.

و حسب المعطيات المتوفرة، فقد تمكن عناصر الأمن بالمطار السالف الذكر من توقيف المواطن ذو الأصول الجزائرية و هو متهم في جريمة قتل بمرسيليا الفرنسية و مبحوث عنه من طرف الشرطة الدولية المعروفة اختصارا ب”الأنتربول”.

و كان الموقوف قد ارتكب جريمة بشعة فوق التراب الفرنسي بعدما رمى شقيقين بالرصاص باستعمال سلاح ناري، و هو ما تسبب في وفاة أحدهما على الفور بينما أصيب الثاني بعاهة مستديمة.

و بعد ارتكابه الجريمة، فر المجرم “الجزائري” لوجهة غير معلومة و لم تتمكن الشرطة الفرنسية من الاهتداء لمكانه بالرغم من تعميمها لمذكرة بحث دولية في حقه باللون الأحمر تشير لكونه من أخطر المبحوث عنهم، قبل أن يقع في قبضة الأمن المغربي في انتظار تسليمه للشرطة الفرنسية في إطار التعاون الأمني و القضائي بين البلدين.

ما رأيك؟
المجموع 21 آراء
1

هل أعجبك الموضوع !

+ = Verify Human or Spambot ?

مقالات ذات صلة

‫3 تعليقات

  1. افتخر بامننا الوطني على يقظته العالية والتجارب الراىدة والكفاءات العليا التي يتوفر عليها فهو بارع في طريقته في مكافحة الجراىم الخطيرة والعصابات المنظمة والارهابية فنراه اليوم يحقق نجاحا باهرا لتمكنه من توقيف مجرم خطير مبحوث عنه دوليا من طرف الشرطة الفرنسية بعدما ظل يتوارى عن الانظار الى ان وقع في قبضة الامن المغربي وهذا يذل على الاستشعار المسبق والحنكة الواسعة والخبرة الكبيرة التي يمتاز بها الامن الوطني المغربي الذي ابهر دول العالم في تدخلاته الاستباقية ونجاحاته فيها في مكافحة الاجرام بمختلف انواعه فتحية شكر وتقدير للقوات الامنية الساهرة على امن وسلامة المواطنين وحماية ممتلكاتهم

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
close button
إغلاق