تأجيل محاكمة الصحافي سليمان الريسوني إلى 17 نونبر الجاري

قررت هيئة الحكم في قضية الصحافي سليمان الريسني، الجارية أطوارها أمام محكمة الاستئناف بالدار البيضاء، تأجيلها إلى 17 نونبر. الجاري

وحضر سليمان الريسوني جلسة محاكمته في مرحلتها الاستئنافية، وكذلك المطالب بالحق المدني عادل آيت الشرع رفقة دفاعه.

وحُكم على الصحفي سليمان الريسوني بالسجن خمسة أعوام بتهم الاعتداء الجنسي واحتجاز أحد الأشخاص، وهو ما نفاه الريسوني بشكل قاطع

وجاء اعتقال الصحفي المغربي بعدما نشر المشتكي تدوينةً على فيسبوك يتهمه فيها بالاعتداء عليه جنسياً.

وقررت النيابة العامة ملاحقة الريسوني بتهمة “هتك عرض شخص باستعمال العنف والاحتجاز”، بعدما تم الاستماع للمشتكي.

مقالات ذات صلة

تعليق واحد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى