في اتصال هاتفي بين بوريطة ونظيره الإيطالي.. الاتفاق على تسريع تنزيل الشراكة

هبة بريس

اتفقت المملكة المغربية وجمهورية إيطاليا على تسريع تنزيل شراكتهما الاستراتيجية متعددة الأبعاد.

وذكر بيان مشترك صدر عقب مباحثات هاتفية جرت اليوم الثلاثاء بين وزير الشؤون الخارجية والتعاون الإفريقي والمغاربة المقيمين بالخارج، السيد ناصر بوريطة، ووزير الشؤون الخارجية لجمهورية إيطاليا، السيد لويجي دي مايو، أن الطرفين “أشادا بالعلاقات الممتازة التي تجمع بين المغرب وإيطاليا، واتفقا على تسريع تنزيل الشراكة الاستراتيجية متعددة الأبعاد بين البلدين”.

وأضاف المصدر ذاته أن الوزيرين جددا التأكيد على اهتمامهما البالغ بالحفاظ على الإطار القانوني الذي يربط المغرب بالاتحاد الأوروبي وتعزيزه، بما يضمن استمرار واستقرار شراكتهما الاستراتيجية.

وسجل البيان المشترك أن الجانبين أكدا على أهمية مبادرات مجلس الاتحاد الأوروبي المتعلقة باتفاقيتي الصيد البحري والفلاحة بين المغرب والاتحاد الأوروبي.

كما تباحث الوزيران بشكل معمق حول القضايا الإقليمية والدولية ذات الاهتمام المشترك، بما في ذلك التطورات الأخيرة في ليبيا.

ما رأيك؟
المجموع 6 آراء
0

هل أعجبك الموضوع !

+ = Verify Human or Spambot ?

مقالات ذات صلة

‫5 تعليقات

  1. يتضاهرون بالبراءة والنزاهة وفي نفس الوقت يحفرون حفرتهم هههههههههههه.

  2. حتى وان كانت هناك شراكة لماذا اتصل به هاتفيا .ولم يأتي للزيارة.اظن ان ثمن التذكرة مرتفعة هههههههههههه.

  3. المادة 89 من الدستور الإيطالي توضح أن كل قرار رئاسي يجب أن يكون مٌتوافق عليه من الوزراء المٌكلفين، والذين يتحملوا مسؤوليته، و يتطلب أيضا موافقة من رئيس مجلس الوزراء على كل قرار ذات قيمة تشريعية أو في حالات يجب الرجوع فيها إلى القانون (كما حدث على سبيل المثال في تعيين القضاة الدستوريين.
    هنا تظهر صلاحيات رئيس الدولة و رئيس وزراء إيطاليا، مكالمة هاتفية لها دلالات أكثر من زيارة دولة.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
close button
إغلاق