صامد غيلان لرئيس الجزائر :” المغاربة ليس لديهم الوقت الكافي للضحك عليك”

نجلاء مزيان: هبة بريس

عقب آخر شطحات نظام العسكر، و إصداره لبلاغ رسمي، جاء فيه أن “3 جزائريين قتلوا بقصف لشاحناتهم على الطريق بين ورقلة ونواكشوط الموريتانية، معتبرا أن الجريمة لن تمر دون عقاب”.

و أن عدة عناصر تشير إلى ضلوع القوات المغربية في ارتكاب هذا الاغتيال بواسطة سلاح متطور، وجه الإعلامي المغربي صامد غيلان رسالة ساخرة إلى الرئيس الجزائري تبون.

و قال غيلان عبر حسابه الرسمي بموقع تبادل الصور والفيديوهات “انستغرام” :”سيد تبون يؤسفني أن أخبركم أن المغاربة منشغلون هذه الأيام في مناقشة أمور داخلية تخصهم”.

و أردف قائلا:”يمارسون في ما بينهم ( حرية التعبير عن مطالبهم و مناقشة بعض قرارات حكومتهم)، و لهذا ليس لديهم الوقت الكافي للضحك عليك، المرجو المحاولة لاحقا، المغرب فوق الجميع”.

و يشار أن العديد من المشاهير و كذا رواد مواقع التواصل الاجتماعي، تفاعلوا مع تدوينة الإعلامي المغربي صامد غيلان ، معربين عن فخرهم و اعتزازهم بكل ما تقوم به المملكة المغربية من مشاريع و استثمارات تنعش الاقتصاد الوطني و تساهم في تطوير البلاد.

ما رأيك؟
المجموع 11 آراء
0

هل أعجبك الموضوع !

+ = Verify Human or Spambot ?


نبنيوا الحياة بالتربية برنامج لافارج هولسيم المغرب للمساهمة في التعليم المحلي

نبنيوا الحياة بالتربية برنامج لافارج هولسيم المغرب للمساهمة في التعليم المحلي

Publiée par hibapress.com sur Jeudi 28 octobre 2021

مقالات ذات صلة

‫5 تعليقات

  1. من قلة اللباقة ان تستهزء من رئيس دولة جارة حتى لو كان بيننا عداوة. نعم كان السبق من بعض ابواق النظام الجزائري ان قللوا احترامهم على جلالة الملك. هذا لا يعطيك الحق بالرد بالمثل.

  2. السلام عليكم رايي في هذه النازلة هي من الأفضل الرجوع للتحقيق و الحصول على الصور والفيديو لحظة قصف الشاحنات الثلاث من طرف المغرب كما تدعي الجزائر من القمر الصناعي.
    مع المغرب لن تستطيع أذية الجارة الجزائرية بدون سبب واضح يستدعي إطلاق صاروخ أو مجموعة صواريخ بدون طيار على مدنيين.

  3. الجميع يقول الله أعلم حين تقول المذيعة في نشرة الثامنة والنصف بالتلفزة المغربية خبرا عن إطلاق النار وقتل ثلاثة أشخاص في مدينة برشيظ ثم تردف الخبر بعبارة /حسب مصادر من عين المكان/ في إشارة للتنصل من تحمل مسؤولية الجزم لوقوع حادث قتل وهنا تحضر مقولة الأديب /حين تختفي الحقاءق تتكاثر المصاءب/

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق