طرفاية: وفاة إمرأة وجرح آخر في حادث خطير

لحبيب اشعبان - هبة بريس

لقيت إمرأة مصرعها على الفور، صباح اليوم الاثنين في حين أصيب شخص اخر بجروح متفاوتة الخطورة، إثر حادثة سير مروعة وقعت نتيجة اصطدام، بين سيارتان خفيفتان في النفوذ الترابي للجماعة الترابية الدورة التابعة لإقليم إقليم طرفاية.

وأفادت مصادر هبة بريس بأن الضحية ومرافقها كانا على متن سيارة خفيفة من نوع رونو 18، عبر الطريق الوطنية رقم 1 الرابطة بين العيون وطرفاية، إلا أن اصطداما قويا وقع بين السيارتين، تسبب في الحادث المأساوي.

وأضافت المصادر ذاتها، أن الاصطدام أدى إلى مصرع إمرأة على الفور، كنت على متن السيارة الخفيفة من نوع رونو، في حين أصيب السائق بجروح خطيرة.

الحادث الذي وصفته مصادرنا بـ”الفاجعة”، استنفر عناصر الدرك الملكي بالمركز الترابي لجماعة الدورة، تحت إشراف قائد المركز ، وكذا أفرادا من الوقاية المدنية التابعة القيادة الجهوية بالعيون ، وممثل السلطة المحلية بجماعة الدورة، الذين هرعوا إلى مكان الحادث، حيث جرت معاينة الحادثة، ونقل سائق السيارة نحو المستشفى الجهوي مولاي الحسن بلمهدي نظرا لخطورة إصاباته

ما رأيك؟
المجموع 6 آراء
6

هل أعجبك الموضوع !

+ = Verify Human or Spambot ?


نبنيوا الحياة بالتربية برنامج لافارج هولسيم المغرب للمساهمة في التعليم المحلي

نبنيوا الحياة بالتربية برنامج لافارج هولسيم المغرب للمساهمة في التعليم المحلي

Publiée par hibapress.com sur Jeudi 28 octobre 2021

مقالات ذات صلة

‫3 تعليقات

  1. الامس توفي شاب و اليوم امرأة اذن هناك مشكل في الطريق منطقة سوداء يجب البحث الدقيق و التقني في الطريق رحم الله الجميع.

  2. انبه اخواني الساىقين واخواتي الساىقات بعدم السرعة وتجنب استعمال الهاتف اثناء السياقة فهو من احد الاسباب الرىيسية في ارتكاب حواذث السير القاتلة على الطرقات فارجو من الله ان يحفظ الجميع من اخطار الطريق

  3. توضيح من احد اقارب الضحية رحمها الله: بخصوص ملابسات الحادث فقد كانت الضحية رفقة زوجها متوجهين من كدبنة العيون في اتجاه طانطان بعدما حضرا لعقيقة حفيدتهما، والمعروف عن زوج الضحية سائق رونو 18 بالتأني في السياقة، وفي احد المنعرجات كانت شاحنة قادمة في الانجاه المعاكس فقامت سيارة من الحجم الكبير وتقل مهاجرين سريين بتجاهل المنعرج وقام بتجاوز الشاحنة ليصطدم بقوة بسيارة المرحومة..فارجو الدعاء لها بالرحمة ولزوجها بالشفاء العاجل من الكسور التي تعرض لها..

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق