صورة مؤلمة لأب سوري وابنه تفوز بجائزة دولية

ع اللطيف بركة : هبة بريس

حازت صورة مؤلمة لأب سوري وابنه على جائزة “سيينا” الدولية لعام 2021، وهي للمصور محمد أصلان، يظهر من خلالها أب سوري بساق واحدة يحمل مبتسمًا طفله المولود دون أطراف .

وقال موقع “بيتا بيكسل“، إن الصورة الفائزة تحمل عنوان “مشقة الحياة”،
التقطها المصور في مدينة الريحانية بمحافظة هاتاي الواقعة على الحدود التركية مع سوريا، وهي تصور لحظة عاطفية بين أب سوري وابنه الذي ولد بلا أطراف بسبب اضطراب خلقي ناجم عن الأدوية التي اضطرت والدته إلى تناولها بعد استنشاقها غاز الأعصاب الذي أطلق خلال الحرب في سوريا.

ومسابقة “سيينا” الدولية مفتوحة للمصورين من جميع أنحاء العالم، وهي مقسمة إلى اثني عشرة فئة، منها “الوجوه والشخصيات الرائعة”، و”تصوير الشارع”، و”جمال الطبيعة”، و”الرحلات والمغامرات”، والتصوير الصحفي، و”كوفيد- 19”.
وتلقّت المسابقة هذا العام آلاف الصور التي قدمها مصورون من 163 دولة، وسيتم عرض الصور الفائزة في إيطاليا ابتداء من 23 من الشهر الجاري ، كجزء من مهرجان جوائز “سيينا” للفنون البصرية.

وتسبّب استخدام النظام السوري لغازي السارين والكلور خلال الحرب لكثير من حالات التشوّه الخلقي لدى ولادات في عدد من المناطق السورية.

واستخدم النظام السوري الأسلحة الكيماوية ما لا يقل عن 222 مرة، منذ عام 2012 حتى 2020، بحسب “الشبكة السورية لحقوق الإنسان“.

وتسببت تلك الهجمات بمقتل ما لا يقل عن ألف و510 أشخاص، بينهم 205 أطفال، و260 امرأة.

إلا أن النظام السوري لا يزال يرفض تحميله المسؤولية عن تلك الهجمات

ما رأيك؟
المجموع 5 آراء
5

هل أعجبك الموضوع !

+ = Verify Human or Spambot ?


نبنيوا الحياة بالتربية برنامج لافارج هولسيم المغرب للمساهمة في التعليم المحلي

نبنيوا الحياة بالتربية برنامج لافارج هولسيم المغرب للمساهمة في التعليم المحلي

Publiée par hibapress.com sur Jeudi 28 octobre 2021

مقالات ذات صلة

تعليق واحد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق