السفر الى الخارج بجواز التلقيح دون رخصة اسثنائية

هبة بريس _ الرباط

قررت الحكومة ابتداء من يوم الخميس 21 أكتوبر 2021، اعتماد مقاربة احترازية جديدة قوامها ” جواز التلقيح ” كوثيقة معتمدة من طرف السلطات الصحية، وذلك استنادا للمقتضيات القانونية المتعلقة بتدبير حالة الطوارئ الصحية.

وأوضح بلاغ حكومي، أنه تعزيزا للتطور الإيجابي الذي تعرفه الحملة الوطنية للتلقيح، وأخذا بعين الاعتبار التراجع التدريجي في منحى الإصابة بفيروس كورونا بفضل التدابير المتخذة من طرف السلطات العمومية، وتبعا لتوصيات اللجنة العلمية والتقنية، فقد قررت الحكومة ابتداء من يوم الخميس 21 أكتوبر 2021، اعتماد مقاربة احترازية جديدة قوامها ” جواز التلقيح ” كوثيقة معتمدة من طرف السلطات الصحية، وذلك من خلال اتخاذ مجموعة من التدابير.

وتشمل هذه التدابير السماح للأشخاص بالتنقل بين العمالات والأقاليم، عبر وسائل النقل الخاصة أو العمومية، شريطة الإدلاء حصريا بـ “جواز التلقيح”، واعتماد ” جواز التلقيح ” كوثيقة للسفر إلى الخارج .

و تهم هذه التدابير، يضيف البلاغ، ضرورة إدلاء الموظفين والمستخدمين ومرتفقي الإدارات بـ “جواز التلقيح” لولوج الإدارات العمومية والشبه عمومية والخاصة، وضرورة الإدلاء “بجواز التلقيح” لولوج المؤسسات الفندقية والسياحية والمطاعم والمقاهي والفضاءات المغلقة والمحلات التجارية وقاعات الرياضة والحمامات.

ما رأيك؟
المجموع 12 آراء
1

هل أعجبك الموضوع !

+ = Verify Human or Spambot ?


نبنيوا الحياة بالتربية برنامج لافارج هولسيم المغرب للمساهمة في التعليم المحلي

نبنيوا الحياة بالتربية برنامج لافارج هولسيم المغرب للمساهمة في التعليم المحلي

Publiée par hibapress.com sur Jeudi 28 octobre 2021

مقالات ذات صلة

‫7 تعليقات

  1. و لا يزال المنافقون يرددون ان اللقاح اختياري
    حكومة القمع الجديدة بدات مشوارها بمصادرة حقوق المواطنين التي يشاع انه يكفلها الدستور و على رأسها حرية التنقل

  2. ما رأي الحكومة الجديدة في عملية التضييق على المواطنين بفرض جواز التلقيح في جميع الاماكن العمومية لتتحول المسألة من الإختيار الى الإجبار ومن الحرية الى الحبس داخل الوطن الحر الشاسع

  3. السؤال هل المسافرين الى الخارج لم يعودوا بحاجة الى تحليلة PCR في حالة توفرهم على جواز التلقيح ؟؟؟
    داءما تصريحات الحكومة لا تعطي معلومات دقيقة للاسف

  4. سؤال :هل المواطن الذي يطلب حقه الاختياري في التلقيح و حرية ولوج الأماكن العامة يمكنه أن يعيش وحيدا …لانني انا شخصيا أرفض أن التقي مع مثل هؤلاء …اذن عليهم الاختيار بين العيش وحيدين او التلقيح لمشاركة الناس حياتهم …انت ترفض ان يفرض عليك التلقيح و انا ارفض ان اعيش مع غير الملقحين ..اعطني الحل

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق