لقطة احتراق محتج بفنزويلا تحصد جائزة أفضل صورة صحفية لـ 2018

فاز المصور الفوتوغرافى لوكالة فرانس برس “رونالدو شميدت”، بجائزة أفضل صورة من الصحافة العالمية لعام 2018، لصورة التقطها خلال المواجهات العنيفة بين الشرطة ومعارضى حكومة رئيس فنزويلا نيكولاس مادورو.

الصورة تحمل عنوان “أزمة فنزويلا” واعتبرتها اللجنة المكلفة باختيار الفائز بالجائزة، تجسيدا عميقا لأزمة فنزويلا الاجتماعية والسياسية ، حيث أنه تم تصوير محتج فنزويلى يدعى فيكتور سالازار بالزا ، 28 عاما، والذي كان يرتدى قناعا فى الصورة، بعد أن اشتعلت به نيران غاز وقود دراجة نارية، وقد نجا من الحادثة بحروق من الدرجة الأولى والثانية، وأجرى 30 عملية، منها ترقيع جلد، وعمليات تنقيح، ولم يكن لدى عائلة الشاب أى موارد اقتصادية، لذا قامت العيادات الخاصة بتولى أمره ماليا أيضا.

وقال رونالدو شميدت لوكالة فرانس برس:”شعرت بالنار واجتذبنى المنظر بشكل تلقائى، ورفعت الكاميرا، وبدأت التقاط صور لانفجار لم أكن أعلم ما الذى كان يحدث حتى بعد ثوان قليلة”.

وحصل الفائز رونالدو شيمدت على الجائزة الأولى وقدرها 10 آلاف يورو (12300 دولار) مقابل صورته التى تحمل عنوان “أزمة فنزويلا” مساء أمس الخميس فى أمستردام.

مقالات ذات صلة

تعليق واحد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى