مراكش تحتفي بالرقص المعاصر

هبة بريس

بمناسبة النسخة الخامسة عشر من المهرجان الدولي للرقص المعاصر “نمشي”، الممتدة بين 22 الى 27 نونبر، تستضيف المدينة الحمراء في هذه الفترة وبالتوازي فعاليات بيينالي الرقص في أفريقيا مما يجعل من فن الرقص المعاصر محل تشريف

و تشهد المدينة لقاء حدثين بارزين: من جهة، مهرجان “نمشي” الذي فرض حضوره، منذ نشأته سنة 2005، في المشهد الثقافي المغربي. ومن جهة أخرى، بيينالي الرقص في أفريقيا التي أطلقت سنة 1997 بهدف واضح: اكتشاف مواهب جديدة وضمان تعزيز العروض الراقصة بالقارة الإفريقية.

و تكمن أصالة هذا الحدث في تنقله (حيث استقبلت لواندا، انتاناريفو، باريس، باماكو، جوهانسبرغ، وواغادوغو التظاهرة)، بالإضافة إلى ارتكازه على مهرجانات منظمة من طرف جهات ثقافية فاعلة بالقارة.

وبذلك ستعيش مراكش، لمدة ستة أيام، على إيقاع برنامج حافل بورشات، ندوات، عروض وأفلام حول تاريخ الرقصات الأفريقية وعروض كوريغرافية من أجل الوصول إلى جمهور أوسع. كما ستعقد عدة عروض فنية في فضاءات عامة إذ” يحمل البرنامج نظرة تطلعية، كما يشرح توفيق ازديو مؤسس مهرجان “نمشي” والمدير الفني لبيينالي الرقص، ويضيف: سنسلط الضوء على إبداعات 20 مصمم رقصات من شباب ناشئين عبر برنامج جيل 2020″.

كما يجدر الذكر بأن الإبداع المغربي سوف يكون حاضرا بوتيرة يومية عن طريق منصة مكرسة للمواهب الشابة بالمملكة. فيما مجموعه أكثر من 100 فنان ينتمون الى 34 مجموعة افريقية

و يكتسي الحدث أهمية كبرى هذه السنة حيث كان من المفروض انعقاده العام الماضي لكنه ألغي في اللحظة الأخيرة بسبب الوضع الوبائي.

وفـي ضـوء السـياق الاسـتثنائي للعـروض الفنيـة، فسـيتم بثهـا عبـر المنصـة الرقميـة الأفريقيـة أفروبوليس .

ما رأيك؟
المجموع 6 آراء
0

هل أعجبك الموضوع !

+ = Verify Human or Spambot ?

elections2021

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
close button
إغلاق