مراكز الاصطياف لموظفي الدولة.. التكاليف الباهظة تدفع الوزارة لوقف النزيف

هبة بريس ـ الدار البيضاء

تشكل مراكز الاصطياف التي يستفيد منها موظفي المؤسسات العمومية ثقلا على ميزانية الدولة من خلال المصاريف الكبيرة التي تسخر لها ميزانية مهمة لا يتم ترشيدها أحيانا و توجيهها بالشكل الأمثل.

هذا الأمر دفع وزارة الاقتصاد و المالية و إصلاح الإدارة لدق ناقوس الخطر من خلال الأرقام التي تكلفها مراكز الاصطياف الخاصة بموظفي الدولة قبل أن تتدخل عبر إصدار توجيهات وزارية في الموضوع.

و هكذا، فقد وجهت وزارة بنشعبون دورية تتضمن إجراءات جديدة تتعلق بمراكز اصطياف موظفي الدولة، حيث اعتبرت أن عمليات اقتناء وكراء مراكز الاصطياف تظل مكلفة بالنظر إلى تكاليف الاستثمار والتسيير والصيانة التي تتحملها المؤسسات العمومية لتوفير هذه الخدمة لمستخدميها.

و شددت الوزارة على ضرورة اعتماد المؤسسات العمومية على طرق مبتكرة وبديلة لتلبية خدمات الاصطياف لمستخدميها عبر الامتناع عن بناء مراكز جديدة أو تهيئتها مع العمل على تقييم جدوى تثمين وتفويت مراكز الاصطياف الموجودة واللجوء مستقبلا إلى اقتناء هذه الخدمات من طرف المؤسسات السياحية المختصة عبر مؤسسات الأعمال الاجتماعية أو متعهدين متخصصين.

ما رأيك؟
المجموع 6 آراء
0

هل أعجبك الموضوع !

+ = Verify Human or Spambot ?


نبنيوا الحياة بالتربية برنامج لافارج هولسيم المغرب للمساهمة في التعليم المحلي

نبنيوا الحياة بالتربية برنامج لافارج هولسيم المغرب للمساهمة في التعليم المحلي

Publiée par hibapress.com sur Jeudi 28 octobre 2021

مقالات ذات صلة

تعليق واحد

  1. والله ان هذا هو تبذير ونهب المال العام وخزينة الدولة
    بالله علكيم هل الوزير الذي يتقاضا عشرات الملايين شهريا يحتاج لهذا كله؟

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق