مسؤول جزائري: “لاوجود لجنود من البوليساريو ضمن ضحايا الطائرة العسكرية”

نفى رئيس ما تسمى ب”اللجنة الجزائرية للتضامن مع الشعب الصحراوي” السعيد العياشي، وجود جنود تابعين لجبهة “البوليساريو” ضمن ضحايا الطائرة العسكرية المنكوبة.

العياشي، قال في تصريح تلفزي، مساء أمس الخميس، أن الطائرة المنكوبة كان على متنها “مرضى وعائلات صحراوية” و هذا يدل على “كرم الجزائر وإنسانيتها وتضامنها مع الشعب الصحراوي”.

وأضاف المسؤول الجزائري، أن الطائرات العسكرية الجزائرية، تنقل “الصحراويين” المرضى الذين ليس بإمكانهم دفع تذاكر الطائرة المدنية، بهدف مساعدتهم على العلاج في ولايات الشمال، عند عدم توفر العلاج بتندوف.

هذا و أعلنت وزارة الدفاع الجزائرية، عن مقتل 257 شخصا جراء تحطم الطائرة العسكرية على الطريق الرابط بين بوفاريم والبليدة.

وذكرت مصادر رسمية جزائرية أن 26 عنصرا من جبهة البوليساريو كانوا من بين القتلى في الحادث، مشيرة الى أن الطائرة المحطمة من نوع أليوشين وهي مخصصة للنقل والإمداد.

مقالات ذات صلة

‫16 تعليقات

  1. اللهم اضرب الظالمين بالظالمين واخرجنا منهم سالمين. واحفظ وارحم الأبرياء منهم الأحياء و الأموات.

  2. اللهم من أرادنا بسوء فرد كيده في نحره و اجعل تدبيره تدميره.. امين…
    اللهم ارحم موتانا و جميع موتى المسلمين

  3. 30 عنصرا من مليشيات المسلحة البوليساريو موجدين على متن الطائرة العسكرية الجزائرية عائدون الى تندوف معقل هده الميليشيات بعدما تلقوا تدريبات تكتيكية و مخططات لوجستيكية لادكاء فتيلة الحرب و الدفع بهم الى مواجهة الجيش الملكي المغربي بمساندت الجيش الجزائري عتادا و جنودا فهده الحادثة تعتبر حجة عليهم امام العالم.

  4. اللهم إن كانوا يريدون إشعال فتنة فاللهم لا ترحم فيهم أحدا وإن كانوا عكس ذلك فإنك أنت الغفور الرحيم

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى