لقجع: عودة الجماهير للملاعب رهين بالتوفر على جواز التلقيح

هبة بريس _ الرباط

شكلت العودة المرتقبة للجماهير تدريجيا إلى الملاعب، أبرز محاور اجتماع المكتب المديري للجامعة الملكية المغربية لكرة القدم ،المنعقد اليوم الثلاثاء عبر تقنية المناظرة المرئية.

وذكر بلاغ للجامعة أن فوزي لقجع، تحدث في كلمة بالمناسبة عن العودة المرتقبة للجماهير تدريجيا إلى الملاعب في الأيام المقبلة في انتظار قرار السلطات المختصة في هذا الشأن، مع إلزامية جواز التلقيح، واتخاذ التدابير الاحترازية.

وأوضح المصدر ذاته، أن رئيس الجامعة حث ،في هذا الصدد، رؤساء الأندية والمسؤولين لاتخاذ مجموعة من الإجراءات الاستيباقية أهمها ارتباط الولوج إلى الملاعب بالحصول على جواز التلقيح بالإضافة إلى اتخاذ الإجراءات الاحترازية الخاصة ب+كوفيد 19+، وهي فرصة من أجل دعوة الأندية لجماهيرها للحصول على جواز التلقيح في أقرب الآجال.

كما طالب فوزي لقجع باتخاذ جميع التدابير اللازمة من الناحية اللوجستيكية لإنجاح عملية عودة الجماهير إلى الملاعب.

وتمت خلال هذا الاجتماع المصادقة على مشروع برنامج التكوين الذي أعدته اللجنة التقنية والإدارية المكلفة سابقا من قبل المكتب المديري، والذي سيدخل حيز التطبيق بداية من هذا الموسم .

من جهة أخرى ،يضيف البلاغ، قرر المكتب الجامعي بتنسيق مع العصبة الوطنية لكرة القدم الإحترافية، الاعتماد على إلزامية الرخص في مباريات البطولة الوطنية الاحترافية “إنوي” بقسميها الأول والثاني، ابتداء من الجولة الثالثة.

وهنأ فوزي لقجع، في بداية الاجتماع، المنتخب الوطني لكرة القدم داخل القاعة لتأهله للدور الثاني من منافسات كأس العالم، التي تجرى أطوارها بليتوانيا متمنيا له حظا موفقا في باقي مبارياته في هذه

ما رأيك؟
المجموع 15 آراء
1

هل أعجبك الموضوع !

+ = Verify Human or Spambot ?

elections2021

مقالات ذات صلة

‫4 تعليقات

  1. لا ولـوج إلى المـلاعب إذا فـرضتم جــواز التلقيـح !!!
    اتركـوا المـواطـن وشـأنـه ، يتحمـل المسؤولـيـة لوحـده ، فلا اللقـاح و لا الاجراءات الاحتـرازية تحميـه من الوبـاء الذي لا يعـرفـه أحـد إلا رب الـعـزة ، لا المنظمـة العالمية للصحـة ولا الدول المتقدمـة ولا المتخـلفـة ولا وزارات الصحـة فـي أي دولة يعـرفـون الوبـاء او المتحـور. يعرفـون سوى الترهيب والدعاية العالمية والمؤامـرة لفرض تجـارة اللقـاح والتلقيـح للتظاهـر بأنهم حققوا أكبـر نسبة عاليـة في تلقيح المواطنين والشعوب. لأن لـهم فـي ذلك مصلحـة ..
    “ويمكرون ويمكـر الله والله خيـر الماكرين”
    عليهم أن يخافوا من الله عـز وجل بـدل الـخـوف والتخـويف من الوبـاء الذي هو جنـد من جنـود الله وآيـات مـن آيـاتـه ، ندعو الله أن يرفع عنا الوباء والبلاء والغبــاء ، آمين يا رب العالمين… هـذا مسـخ للعالم ومـن علامــات السـاعـة…

  2. كفـى مـن الـقرارات العشـوائيـة والجـائـرة ، حـاسبـوا أنفـسكـم قبـل أن تحــاسبوا . إن الله لا يغيـر مـا بقـوم حتـى يغيـروا مـا بأنفســهم !!!
    المـواطـن المغـربـي صـبور أم مغــلوب عـلى أمـره . استغللتـم فـرصـة الجـائحـة والتـلقيـح وكمـمـتـم الأفـواه بالكمـامات ولا مـن يغـير منـكرا ، انتشـار ترويـج المخـدرات والكحـول والخمـور والمؤثـرات العقليـة ، وتـركتم الأسعـار فـي جـل المـواد تـرتفـع وتتـفـرجـون بلا حسيــب ولا رقـيـب ، تنتـظـرون الفـرص والمنـاصب ( السـلطـة والمــال) اللهم إن هـذا منـكـر…
    ولـكـن ليـس للكـفـن جيــوب.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
close button
إغلاق