النيابة العامة تفتح بحثا قضائيا في وفاة بلفقيه وتلمح لفرضية الانتحار

هبة بريس

أعلن الوكيل العام للملك لدى محكمة الاستئناف بكلميم للرأي العام، أن هذه النيابة العامة أشعرت من قبل مصالح الشرطة القضائية المختصة صبيحة يومه الثلاثاء 21 شتنبر 2021 بنقل المسمى قيد حياته عبد الوهاب بلفقيه على متن سيارة الإسعاف التابعة للوقاية المدنية إلى المستشفى بمدينة كلميم متأثراً بجراحه جراء آثار طلقة نارية بمنزله، حيث خضع على إثر ذلك لعملية جراحية، غير أنه لفظ أنفاسه الأخيرة متأثراً بإصابته بعد نقله إلى غرفة العناية المركزة.

وأنه بناء على ذلك أمرت هذه النيابة العامة بإجراء بحث قضائي معمق للوقوف على ظروف وأسباب هذه الواقعة، مع إجراء تشريح طبي على جثة الهالك.

وقد أسفرت التحريات الأولية للبحث، بعدما انتقلت مصالح الشرطة القضائية لمنزل المعني بالأمر، حيث تم إجراء معاينات بإحدى الغرف تم العثور فيها على بندقية الصيد المستعملة في إطلاق النار وكذا بقع الدم، مما يفيد اشتباه إقدام الهالك على الانتحار عن طريق استعمال البندقية المذكورة التي تم حجزها قصد إجراء خبرة تقنية عليها.

هذا ولازالت الأبحاث في هذا الشأن متواصلة للكشف عن ظروف وملابسات هذا الحادث وستعمل هذه النيابة العامة على ترتيب الآثار القانونية على ضوء ما ستسفر عنه نتائج الأبحاث التي تشرف عليها هذه النيابة العامة.

ما رأيك؟
المجموع 5 آراء
0

هل أعجبك الموضوع !

+ = Verify Human or Spambot ?

elections2021

مقالات ذات صلة

‫8 تعليقات

  1. ولكن الشرطة العلمية ستقوم بواجبها وذالك البصمات في البندقية الصيد التي وجدت في غرفته .فهذا دليل قاطع على أنها مؤامرة مدبرة ومخططة لها.

  2. لاشيء يستحق عليه القتل او الانتحار كل شيء يبقى عند الله (السلطة والمال والمناصب …. وغيرها) ما يبقى سوى وجه ربك ذو الجلال والاكرام.

  3. اذا،كان،منتحرا، على،كرسي،زاءل، في،هذه،الدنيا،الزاءلة فالحساب،عسير،عند الله والله،ان المسؤؤلية،تكليف،وايست،تشريف يامعشر،الاحزاب تتنافسون،على،الكراسي،من أجل نهب المال العام،وانسيتو،الفقير،لعندو،ف،راس،مالو حمار،وقنبة،،ويسءل،يوم القيامة،عن،هذا،الحمار،كيف،اكتسبه،وماذاكان ياكل هل،من حلال،الحرام والقنبة،هل،اشتراها من فلوسه،ام،سرقها، ايوا،كيفاش،غيكون،حسابكم،انتما،،اكلتم،أموال الشعب،وتملكتم،الاراضي والبقع،والفيرمات، لا حول ولا قوة،الا بالله اتقوا،الله في أنفسكم والله،انا شخصيا لن،اقبل،بالمسؤؤلية،ولو،وضعوا مال،الدنيا،كله لان هذه،الدنيا،دونية،والاخرةخير،وابقى١١١١

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
close button
إغلاق