فاس : صاحب باحة بطريق سيار يعطل صنابير الماء من اجل الإغتناء

هبة بريس _ الرباط

سعى صاحب باحة للإغتناء السريع بعدما عمد الى تعطيل صنابير الماء بغية الضغط على مستعملي الطريق لإقتناء الماء المعدني .

واحتج مستعملو الطريق السيار على تعطيل مراحيض وانقطاع الماء بباحة استراحة بفاس، دون ان يتدخل المسؤولون لإعادة الأمور إلى وضعها الطبيعي.

وبرر العاملون عدم إصلاح العطب بعدم تفاعل صاحب المشروع مع احتجاجات السائقين ورواد الباحة، حيث اضطروا إلى شراء مياه معدنية للشرب والنظافة، وقضاء الحاجة

ما رأيك؟
المجموع 7 آراء
7

هل أعجبك الموضوع !

+ = Verify Human or Spambot ?

elections2021

مقالات ذات صلة

‫16 تعليقات

  1. المحسنون يبحثون عن الأجر أينما كان واللءام،يبحثون عن السيءة،اينما،كانت، والخلاء،مكاننا،اذا،اردنا،قضاء الحاجة فليفعل مايريد، والله،٧لى كل شي شهيد،،والغني هو الله وليس البشر

  2. حسبنا الله ونعم الوكيل في كل جشع وانتهازي.اولم يتذكروا بان الدنيا فانية ولن ينفع الا العمل الصالح.

  3. يجب على الدولة باغلاق الباحة والعقوبة لهذا التصرف اللاخلاقي .الا الماء لا يقوم بقطعه فهو يعطى مجانا في سبيل الله حيث قال الله تعالى (وجعلنا من الماء كل شيء حيا)صدق الله العظيم.

  4. خصنا بعدا نعرفو منين جاتو الباحة راه الاراضي في المغرب مشفرين واش واحد عندو الف هكتار واحد معندو حتى سنتم ميمكنش هادي شي

  5. المغاربة استنكروا سياستكم الفاشلة ولا تلوموا احدا عن هزيمتكم التاريخية.عندما اخترتم التقرب الى السلطة وتمساح الكابة ، ضربكم الضو ديال المغاربة وكان للاسف عنيف جدا: 3000 دلوات.ارتاحوا،الان وتنعموا بالمنحة السمينة على ظهر الشعب المسكين.

  6. ليعلم الجميع ان الباحات الموجودة على الطريق السيار تخضع لدفتر تحملات يشير الى استفادة جميع المواطنن المرافق الموجودة مجانا فهذا يسمى خرق واضح يخل ما اتفق عليه بين صاحب الباحة و المكتب المسير للطرق السيار

  7. وما اكتر متل هده الباحات التي تنعدم فيها مراحيض و…حتى الناس تتقضي حااجتها في الخلاء وبين اعشاب… وانبعات روائح كريهة …وكترة الحشرات والنمل….
    خصوصا طريق اكادير البيضاء

  8. كلشي غير داوي وحتى واحد ما باغي يشوف الحقيقة…وهي انه مول الباحة عندو خدامة خصو يخلصهم و عندو بزاف ديال المصاريف و الناس لي كتوقف عندو غير باش تخرى و تزيد مع الطريق….خاص شوية ديال العقل واش هو فاتح خيرية؟

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
close button
إغلاق