الضحية تنازلت ..تقديم المتحرشين بفتاة طنجة أمام أنظار وكيل الملك

هبة بريس - مكتب طنجة

بعد توقيف المشتبه فيه الرئيسي في قضية الفيديو الذي انتشر على نطاق واسع ويوثق لعملية تحرش كانت ضحيتها فتاة بعد تعريتها في الشارع العام بمنطقة بوخالف بطنجة، كشفت مصادر هية بريس أن المشتبه فيهم تم تقديمهم اليوم الخميس أمام أنظار الوكيل العام للملك بمحكمة الاستئناف .

المصادر ذاتها أوضحت أنه بعد تقديم المشتبه فيهم امام الوكيل العام للملك باستئنافية طنجة قرر احالة الملف على المحكمة الابتدائية وذلك لعدم الاختصاص، كما أكدت المصادر ان الفتاة قدمت التنازل لمصور الفيديو وشخصين اخرين فيما تقرر متابعة المتهم الرئيسي في القضية .

وتمكنت عناصر الشرطة بولاية أمن طنجة، امس الأربعاء، من توقيف المشتبه فيه الرئيسي المتورط في قضية التحرش الجنسي والإخلال العلني بالحياء الذي كانت ضحيته فتاة بالشارع العام بمدينة طنجة، وشكل موضوع شريط منشور على مواقع التواصل الاجتماعي.

وذكر بلاغ للمديرية العامة للامن الوطني أنه تم توقيف المتورط الرئيسي في هذه القضية، وهو قاصر يبلغ من العمر 17 سنة، بمنطقة بوخالف بمدينة طنجة، وذلك في سياق البحث الذي باشرته الشرطة القضائية بمدينة طنجة في أعقاب تداول هذا الشريط، والذي أسفر يوم أمس الثلاثاء عن ضبط ثلاثة قاصرين يشتبه في تورطهم في توثيق ونشر فيديو التحرش في شبكات التواصل الاجتماعي، وتعريض الضحية للسب والشتم والتهديد.

وأضاف البلاغ أنه يجري حاليا إخضاع المشتبه فيهم الأربعة لبحث قضائي من طرف فرقة الشرطة القضائية المختصة بمعالجة قضايا الأحداث الجانحين، وذلك تحت إشراف النيابة العامة المختصة، للكشف عن جميع ظروف وملابسات وخلفيات هذه القضية.

ما رأيك؟
المجموع 8 آراء
0

هل أعجبك الموضوع !

+ = Verify Human or Spambot ?

elections2021

مقالات ذات صلة

‫19 تعليقات

  1. العقوبة تتضمن كل من كان وراء هذه الافعال اللاخلاقية وكذا مصور بالفيديو يجب عليه تطبيق اقصى العقوبة لانه يعتبر جنحة اجرامية في حق وسمعة الضحية.

  2. إن هذه السلوكيات لاترضي المجتمعات الإسلامية لقد شوه صورة الإسلام بهذه الأفعال اللاخلاقية .حسبي الله ونعم الوكيل فيه

  3. مهما تنازلت عن حقها في هذه القضية إلا وأنها مسؤولة عن هذا الفعل اللاخلاقي بلباسها غير المحتشم.وظنت انها ستعاقب عن ذالك……

  4. نطالب بمحاكمة الفتاة والمراهق لانهما .المراهق محاكمته باالتحرش والاخلاء العلني بالحياء .والفتاة محاكمتها بملابسها مثيرة والغير المحتشمة

  5. هذا غير مقبول، كيف تتنازل عن حقها في حين ان الجميع يستنكر ما حدث معها، وإذا تنازلت ولم يتم تشديد العقوبة عليهم فسيفعلون هم أو غيرهم اكثر من ذلك

  6. لو احترمت نفسها و سترت عورتها لما تجرأ عليها و الاجدر معاقبتها ايضا على خدشها للحياء العام بتعرية جسمها
    اما دعاة العري و الفساد اللواتي يطالبن بمعاقبة هذا القاصر فامثالهم هم من اوصلو المجتمع لهذا الانحدار الاخلاقي و نشرهم للمظاهر التعري و الفحش
    لا اخلاق ولا حشمة ولا غيرة لدى اهلها

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
close button
إغلاق